Accessibility links

صحيفة إسرائيلية: محمود عباس تعهد لإيهود أولمرت بعدم إعادة العلاقات مع حركة حماس


ذكرت صحيفة هآرتس الإسرائيلية في عددها الصادر الثلاثاء أن رئيس الوزراء أيهود أولمرت حذر خلال اجتماعه مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الإثنين من إعادة العلاقات مع حركة حماس.

وأضافت الصحيفة أن أولمرت أبلغ عباس أن إسرائيل ستعتبر أي تجديد للتعاون بين حركتي فتح وحماس بمثابة فشل للعملية السياسية.

ونقلت هآرتس عن مصدر سياسي لم تسمه إن عباس تعهد لرئيس الوزراء الإسرائيلي بعدم استئناف التعاون مع حماس.

أجندة فلسطينية

وذكرت الصحيفة أن الوفد الفلسطيني الذي ضم رفيق الحسيني وصائب عريقات اقترح على الإسرائيليين بدء المفاوضات المتعلقة بالوضع النهائي ومناقشة قضايا جوهرية مثل قضية القدس واللاجئين والحدود، غير أن أولمرت رفض الاقتراح الفلسطيني قائلا إنه من المبكر جدا مناقشة تلك القضايا وأصر على أن هناك قضايا أكثر أهمية منها ينبغي معالجتها أولا.

بدوره، قال الوفد الفلسطيني إنه تقرر من الآن فصاعدا أن تتركز محادثات عباس وأولمرت المقبلة على معالجة قضايا الوضع النهائي فقط لا "القضايا الروتينية" الأخرى كالجدار الفاصل والمطاردين والمساعدات باعتبارها أصبحت من مهام رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض ووزير الداخلية في الحكومة الجديدة.

واعتبرت الصحيفة أن السلطة الفلسطينية فرضت من خلال ذلك أجندة للقاءات أولمرت وعباس التي ستجري في المستقبل.

هذا وقد استعرض الطرفان خلال اللقاء قائمة التعهدات التي أطلقها رئيس الوزراء الإسرائيلي في قمة شرم الشيخ الشهر الماضي، حيث نقلت الصحيفة عن مصدر سياسي قوله إنه تم تنفيذ كافة تلك التعهدات بشكل كلي.

أسلحة وقوات من الأردن

وأشارت الصحيفة إلى أن عباس تقدم بطلبات إلى أولمرت تتعلق بالمسائل الأمنية في الأراضي الفلسطينية من ضمنها نقل شحنات أسلحة من الأردن إلى أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية.

وأضافت هآرتس أن أولمرت تعهد بدراسة موضوع السماح بنقل قوات بدر، وهي قوات فلسطينية تابعة للجيش الأردني، إلى الضفة الغربية بهدف دعم الأجهزة الأمنية الفلسطينية.

كما وافق أولمرت أيضا على دخول قادة في منظمة التحرير الفلسطينية إلى الضفة الغربية لبضعة أيام بهدف المشاركة في اجتماع المجلس المركزي للمنظمة الذي سيعقد في رام الله الأربعاء لدعم شرعية حكومة رئيس الوزراء سلام فياض.
XS
SM
MD
LG