Accessibility links

هجمات متفرقة في العراق في كل من ديالى وبغداد وسامراء تسفر عن مقتل وجرح العشرات


أعلنت مصادر أمنية وطبية عراقية مقتل أكثر من 40 شخصا وإصابة عشرات آخرين في هجمات متفرقة الثلاثاء في العراق أبرزها هجوم شنه مسلحون مجهولون يرتدون زيا عسكريا على قرية في محافظة ديالى أودى بحياة 29 شخصا.

وقال الناطق باسم الجيش العراقي في محافظة ديالى إن المسلحين المجهولين كانوا يستقلون سيارات مدنية عندما هاجموا قرية دويلية بعد منتصف ليل الإثنين وقتلوا 29 شخصا وأصابوا أربعة آخرين.

وبرر الناطق هروب المهاجمين وعدم القبض عليهم بأن القرية تقع على مسافة بعيدة عن مركز ناحية الوجيهية التي تنتمي إليها وهي تفتقر إلى وسائل الاتصال.

وينفذ الجيشان الأميركي والعراقي عملية "السهم الخارق" التي انطلقت في 19 من يونيو/حزيران الماضي بمشاركة نحو 10 آلاف مقاتل في محافظة ديالى في محاولة لتطهير هذه المحافظة من عناصر القاعدة.

وفي بغداد، قال مصدر عسكري إن ثمانية أشخاص بينهم ثلاثة جنود قتلوا وأصيب تسعة آخرون بينهم أربعة جنود في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة في منطقة زيونة وسط بغداد.

من جهته، أكد مصدر طبي في مستشفى ابن النفيس تلقي جناح الطوارئ جثث سبعة أشخاص وثمانية جرحى أصيبوا في الانفجار.

إلى ذلك، أعلن المتحدث باسم خطة "فرض القانون" في بغداد مقتل أربعة أشخاص وإصابة شخصين آخرين في انفجار سيارة مفخخة في مرآب السفارة الإيرانية.
ولم تصب السفارة الإيرانية بأي أضرار، كما لم يتضح الهدف من وراء الانفجار.

ويستخدم المرآب العاملون في الوزارات المجاورة ومراجعو السفارة الإيرانية والمنطقة الخضراء المحاطة بجدران والتي تضم منازل المسؤولين العراقيين والسفارتين الأميركية والبريطانية.

إلى ذلك، قال مصدر عسكري إن ثلاثة أشخاص قتلوا وأصيب اثنان اخران بجروح في هجوم مسلح استهدف تجمعا لسيارات مدنية عند محطة وقود غرب بغداد.

من جهته، أكد مصدر طبي في مستشفى اليرموك تلقي جناح الطوارئ جثث ثلاثة أشخاص وجريحين هم ضحايا إطلاق نار عند محطة الوقود ذاتها.

وأعلنت مصادر أمنية وطبية عراقية مقتل ثمانية أشخاص من بينهم ثلاثة جنود عراقيين وجرح تسعة آخرين في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة وقع في منطقة زيونة وسط بغداد.
المزيد عن الوضع الأمني في تقرير فاضل مشعل مراسل "راديو سوا" في بغداد:
XS
SM
MD
LG