Accessibility links

كوريا الشمالية تستبعد أي حوار مع اليابان في ظل حكومة ابيه بسبب سياستها الصارمة


استبعدت كوريا الشمالية أي حوار جديد مع اليابان مع وجود المحافظ شينزو ابيه رئيسا لحكومتها بحسب ما ذكرت الثلاثاء صحيفة مقربة من النظام الشيوعي.

ونشرت صحيفة شوسون سينبو المقربة من كوريا الشمالية والتي تصدر في اليابان أن مسؤولين في وزارة الخارجية الكورية الشمالية أكدوا أنه من غير الممكن استئناف مفاوضات محتملة طوكيو وبيونغ يانغ حول تطبيع العلاقات بينهما إلا بعد رحيل ابيه عن السلطة.

ونقلت شوسون عن مسؤول كوري شمالي رفضه أي تسوية أو تفاهم بسبب السياسة الحادة التي ينتهجها ابيه إزاء كوريا الشمالية.

ويؤيد ابيه اعتماد سياسة صارمة بوجه بيونغ يانغ عن طريق اتخاذ إجراءات رد قاسية ضد تطوير برنامج السلاح النووي الكوري الشمالي.

من جهة أخرى يشترط رئيس الحكومة اليابانية أن تطلق كوريا الشمالية سراح اليابانيين الذين تعتقد طوكيو أن جواسيس كوريين شماليين خطفوهم في سبعينيات القرن الماضي ونقلوهم إلى بيونغ يانغ حيث ما زالوا معتقلين.

وفي مارس/آذار توقفت مفاوضات بين البلدين حول هذا الملف بشكل مفاجئ حين نددت كوريا الشمالية بـ"السلوك غير الصادق" لطوكيو. وكانت المفاوضات الثنائية التي عقدت في هانوي الأولى من نوعها منذ 13 شهرا.
XS
SM
MD
LG