Accessibility links

السعودية ترحب بدعوة بوش عقد مؤتمر دولي للسلام في الشرق الأوسط


رحبت المملكة العربية السعودية الثلاثاء بدعوة الرئيس الأميركي بوش الاثنين لعقد مؤتمر دولي للسلام في الشرق الأوسط الخريف المقبل معربة عن الأمل في أن تندرج هذه الدعوة في إطار جهد دولي جاد يعالج القضايا الجوهرية للنزاع في المنطقة.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن مصدر مسؤول قوله إن المملكة العربية السعودية ترحب بمبادرة الرئيس بوش لما تتضمنه من عناصر إيجابية مهمة تشمل الدعوة لإنهاء الإحتلال وإنشاء دولة فلسطينية مستقلة ومتصلة وقابلة للحياة.

وأضاف المتحدث قائلا، إنه فيما يتعلق بالمؤتمر الدولي للسلام المزمع عقده في الخريف القادم، فإن المملكة العربية السعودية تأمل أن يندرج في إطار جهد دولي جاد يعالج القضايا الجوهرية للنزاع على نحو يكفل التوازن في الالتزامات والمسؤوليات بشكل عادل ويحقق تفكيك المستوطنات دون الاكتفاء بوقف الاستيطان مستقبلا خاصة بعد ثبوت فشل الحلول الجزئية التي ركزت على الاجراءات الأمنية والدعائية على حساب قضايا الحل النهائي.

وكان الرئيس الأميركي جورج بوش قد إتصل هاتفيا الاثنين بقادة مصر والسعودية والأردن إثر اعلان مبادرته.

واشار المتحدث السعودي إلى أهمية أن يشمل السلام موضوع القدس والتفاوض حول حل مشكلة اللاجئين وهي عناصر تتمشى مع المبادرة العربية للسلام التي أكدت الدول العربية مجتمعة تبنيها مجددا في قمة الرياض العربية.

وأضاف أن هذه المبادرة تبين بوضوح أن العلاقات الطبيعية بين اسرائيل وجميع الدول العربية تأتي كنتيجة منطقية لتحقيق الإنسحاب الاسرائيلي من الأراضي العربية المحتلة عام 1967 .

وكان الرئيس بوش قد دعا الاثنين إلى عقد مؤتمر دولي هذا الخريف ترأسه وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس لاستئناف محادثات السلام في الشرق الأوسط يضم الاسرائيليين والفلسطينيين وبعض الدول العربية المجاورة.
XS
SM
MD
LG