Accessibility links

تركيا تصادر أسلحة أميركية مخصصة للعراق في عمليات ضد حزب العمال الكردستاني


أكدت السلطات التركية الخميس أن 1252 سلاحاً من بين الأسلحة التي صادرتها أثناء عمليات عسكرية ضد مسلحي حزب العمال الكردستاني هي من الأسلحة الأميركية الممنوحة إلى قوات الأمن العراقية.

وأوضحت دائرة مكافحة التهريب والجريمة المنظمة في مديرية الأمن التركي في بيان أنها أجرت تحقيقات وتحريات واسعة النطاق بالتعاون مع فرق استخبارات القوة الجوية الأميركية التابعة لوزارة الدفاع بخصوص الأسلحة المهربة إلى تركيا.

وأشار تقرير للأمن التركي إلى أن قوات الأمن ضبطت أعدادا كبيرة من الأسلحة الأميركية الآتية من العراق، مضيفا أن 12 ألف قطعة سلاح من مجموع 500 ألف من الأسلحة الممنوحة للعراق غير مسجلة في أي سجل رسمي.

وقد سبق أن اعتقلت قوات الأمن أوائل يوليو/تموز الجاري شخصاً في محافظة ماردين اعترف بأنه ولمدة سنتين كان يهرب ويبيع الأسلحة التي منحتها الولايات المتحدة إلى قوات الأمن العراقية.

واعترف أيضاً بأن الشرطي الذي اغتيل في إزمير في يناير/كانون الثاني الماضي قتل بأحد الأسلحة التي باعها للمسلحين. وأثبتت التحريات أنه مسدس من نوع وولتر ابتاعت واشنطن أعداداً كبيرة منه من ألمانيا، وأرسلتها إلى العراق.
XS
SM
MD
LG