Accessibility links

هنية يرفض إجراء انتخابات مبكرة ويعبر عن سعادته لإطلاق أكثر من 250 معتقلا فلسطينيا


حذر رئيس الوزراء الفلسطيني المقال إسماعيل هنية الجمعة من تكليف المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الدعوة إلى إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية مبكرة.

وقال هنية إن الانتخابات المبكرة ستعزز الشرخ السياسي والفصل الجغرافي بين الضفة الغربية وقطاع غزة، مشترطا إجراءها على أساس التوافق الوطني.

وقال هنية في كلمة أمام مئات المصلين في مسجد في حي الشجاعية شرق مدينة غزة إن أي انتخابات مبكرة يجب أن يتوفر شرطان لإجرائها هما التوافق الوطني، وأن يكون لهذه الانتخابات سند قانوني وشرعي.

وشدد هنية على أنه ما لم يتوفر هذان الشرطان فأي حديث عن انتخابات مبكرة عبثي ولا يخدم المصالح العليا للشعب الفلسطيني.

من ناحية أخرى، عبر هنية عن سعادته للإفراج عن أسرى فلسطينيين من السجون الإسرائيلية لكنه حذر من ما وصفه بالفخ الإسرائيلي لزعزعة وحدة الشعب الفلسطيني.

وقال هنية: "نحن سعداء عندما يخرج أي أسير فلسطيني لكننا نحذر من استخدام هذه القضايا كرشاوى سياسية وأفخاخ تحت عنوان النوايا الإسرائيلية الحسنة المنصوبة لزعزعة وحدة الشعب الفلسطيني".

وأشار هنية إلى وجود أكثر من 10 آلاف أسرة فلسطينية ما زالت تنتظر عودة أبنائها الأسرى.
XS
SM
MD
LG