Accessibility links

أمراض جلدية تتفشى في بلدة آمرلي بعد التفجير المروع الذي استهدفها الشهر الجاري


كشف عضو مجلس النواب عن الائتلاف العراقي الموحد عباس البياتي عن وجود من 130 إلى 150 حالة من حالات الطفح والحك في بلدة آمرلي على خلفية التفجيرات الأخيرة التي شهدتها البلدة الشهر الجاري، داعيا وزارة الصحة إلى الوقوف على أسباب انتشار هذه الأمراض في آمرلي.
" طفح جلدي نتيجة تلوث البيئة واحتمال استخدام مواد معينة في التفجير "


وعزا البياتي أسباب الإصابة بالأمراض الجلدية إلى تلوث البيئة، واحتمال استخدام مواد معينة في التفجير، على حد قوله.

XS
SM
MD
LG