Accessibility links

تقرير للبنتاغون يكشف عن تصاعد في أعمال العنف في العراق


بيّن أحدث إحصاء لوزارة الدفاع الأميركية أن الهجمات في العراق وصلت في الشهر الماضي إلى أعلى معدل يومي لها منذ مايو/ آيار سنة 2003، مما يظهر ارتفاعا في أعمال العنف، في الوقت الذي استكمل فيه الرئيس بوش تعزيز القوات الأميركية الموجودة في العراق.

وأظهر بيان للبنتاغون اتجاها تصاعديا في الهجمات اليومية في الأشهر الأربعة المنصرمة، في الوقت الذي كثفت فيه القوات الأميركية والعراقية العمليات ضد المسلحين والمتشددين، ومن بينهم تنظيم القاعدة في العراق.

" بوش ومسؤولون كبار توقعوا حدوث ارتفاع في أعمال العنف في الصيف مع تطبيق الاستراتيجية الأميركية الجديدة في العراق "

وتدل أرقام يونيو/ حزيران على وقوع خمسة آلاف و353 هجوما ضد قوات التحالف وقوات الأمن العراقية والمدنيين والبنية الأساسية في العراق.

وتوقع بوش ومسؤولون كبار آخرون حدوث ارتفاع في أعمال العنف من قبل المسلحين والقاعدة في العراق هذا الصيف مع تطبيق استراتيجية زيادة عدد القوات الأميركية في العراق.

وقد يفرض تقرير حاسم متوقع في سبتمبر/ أيلول من السفير الأميركي في العراق رايان كروكر والجنرال ديفد بتريوس قائد القوات الأميركية في العراق تغييرا في الإستراتيجية الأميركية، في حال أشار التقرير إلى أن هذه الإستراتيجية غير ناجحة، ولا تحقق الأهداف المرجوة منها.

XS
SM
MD
LG