Accessibility links

انطلاق الانتخابات البرلمانية في تركيا الأحد وتنافس حاد بين تياري الليبيرالية والعلمانية


بدأ الأتراك الأحد الإدلاء بأصواتهم في انتخابات برلمانية يتنافس فيها حزب العدالة والتنمية الحاكم ذو الجذور الإسلامية مع الأحزاب القومية التركية.

وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها الساعة السابعة صباحا بالتوقيت المحلي في شرق تركيا على أن تفتح الساعة الثامنة صباحا في الغرب بما في ذلك أنقرة وإسطنبول.

وذكرت مراسلة راديو سوا في أنقرة خزامى عصمت أن أكثر من 42 مليون ناخب تركي يتوجهون الأحد إلى صناديق الإقتراع لانتخاب برلمان جديد وسط أجواء من التوتر وتجاذبات واستقطابات سياسية تجاه العديد من القضايا الداخلية والخارجية.

ويتنافس في هذه الانتخابات 14 حزباً، إلا أن قلة منها ستحصل على الحد الأدنى الضروري، أي 10 بالمئة من الأصوات لدخول البرلمان. كما يتنافس فيها أكثر من ثمانية آلاف مرشح، بينهم 700 مرشح مستقل، حصة الأكراد منهم 60 ينتمون لحزب "من أجل مجتمع ديمقراطي" حيث يتوقع أن يفوز ما بين 20 و30 مرشحاً، ليتوحدوا تحت لواء حزبهم، فور وصولهم إلى البرلمان.

وسيحصل حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه رئيس الوزراء رجب طيب آردوغان على أكبر عدد من أصوات الناخبين، وفق استطلاعات الرأي، فيما يرجح أن يتراجع عدد مقاعده عن انتخابات عام 2002 في حال تمكن حزب الحركة القومية اليميني المتشدد من الحصول على نسبة العشرة في المئة الضرورية. أما الحزب الذي سيحتل المرتبة الثانية فهو حزب الشعب الجمهوري، ليبقى حزب المعارضة البرلمانية الرئيسي.

تفاصيل أخرى من مراسلة "راديو سوا" خزامة عصمت من أنقرة:
XS
SM
MD
LG