Accessibility links

دول أوروبية تطالب بلير بلقاء مسؤولين من حماس والحركة تحذره من تجاهلها


دعت حركة حماس الاثنين توني بلير مبعوث اللجنة الرباعية الذي يزور المنطقة حاليا إلى احترام كافة الأطراف وإتباع سياسة نزيهة في تأدية عمله الجديد، محذرة من أن مهمته سيكون مصيرها الفشل إذا ما قرر تجاهل الحركة وعدم الالتقاء بمسؤوليها.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن فوزي برهوم المتحدث باسم حماس قوله :"إن مهمة السيد توني بلير كمبعوث للجنة الرباعية للسلام في الشرق الأوسط إن لم تكن قائمة على أسس شفافة ونزيهة واحترام جميع الأطراف، بعيدة عن سياسة ازدواجية المعايير والكيل بمكيالين، هي سياسة فاشلة ولن تفضي إلى أي نتائج".

يشار إلى أن المتحدث باسم بلير كان قد استبعد الاثنين عقد أية لقاءات مع مسؤولين من حماس، مشيرا إلى أن رئيس الوزراء البريطاني السابق غير مخول لعقد مثل هذه اللقاءات.

تحول في موقف حماس

وكانت حركة حماس قد أعلنت الأحد وللمرة الأولى أنها مستعدة للقاء بلير باعتباره وسيطا بينها وبين إسرائيل.

وقال سامي أبو زهري أحد المتحدثين باسم الحركة في مقابلة مع صحيفة تايمز البريطانية نشرت الاثنين إن الحركة مستعدة للاتصال بأي كان باستثناء الإسرائيليين.

جدير بالذكر أن الحركة كانت قد انتقدت سابقا تعيين بلير موفدا للجنة الرباعية كما شككت في نزاهته وتعامله بحيادية واتهمته بأنه سيكون منحازا لإسرائيل.

ضغوط أوروبية

هذا وقد أشارت الصحيفة البريطانية إلى أن بلير تلقى دعوات متزايدة مؤخرا من عدة دول عربية ومن وزير الخارجية الأميركية السابق كولن باول تطالبه بالاتصال بحركة حماس.

وأضافت الصحيفة أن وزراء خارجية 10 دول أوروبية من بينها فرنسا وإسبانيا وإيطاليا والبرتغال التي ترأس الاتحاد الأوروبي حاليا بعثوا برسالة إلى بلير تدعوه إلى لقاء مسؤولين من حركة حماس.

غير أن إسرائيل رفضت إقامة أي حوار سياسي مع حماس، حيث نقلت صحيفة تايمز عن أحد المقربين من رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت قوله إن إسرائيل سترد في حال أجرى بلير محادثات مع حماس.
XS
SM
MD
LG