Accessibility links

بوش: تنظيم القاعدة هو العدو الأول للشعبين الأميركي والعراقي


دافع الرئيس بوش الثلاثاء مجددا عن إستراتيجيته في العراق وأكد أن تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين جزء لا يتجزأ من شبكة القاعدة التي يتزعمها أسامة بن لادن معتبرا أن القاعدة هي العدو الأول للشعبين الأميركي والعراقي.

وأضاف بوش في كلمة ألقاها في قاعدة تشارلستون الجوية في ولاية ساوث كارولاينا إن تنظيم القاعدة في العراق أعلن البيعة والولاء لـ بن لادن وأنه ينفذ عملياته في العراق بالتنسيق مع قادة القاعدة في الخارج.

كما أشار إلى أن قادة تنظيم القاعدة في العراق هم من الأجانب وليسوا عراقيين وأن التنظيم لجأ إلى استخدام شخصية خيالية أسمها أبو عمر البغدادي لإيهام العراقيين بأن القاعدة تنظيم عراقي.

ورد بوش بشكل غير مباشر على انتقادات الحزب الديموقراطي لإدارته. وقال في هذا الإطار:
"إن من يطالبون بانسحاب القوات الأميركية من العراق يتجاهلون ما سيترتب على ذلك الانسحاب ولو استمعنا إليهم لعرضنا أمن الولايات المتحدة للخطر".

وأضاف بوش أن انسحاب الولايات المتحدة لن ينهي الإرهاب من العراق وأن القاعدة لن تكف عن مهاجمة المصالح الأميركية، مشيرا إلى أن القاعدة قامت بهجمات سبتمبر/أيلول وفجرت السفارة الأميركية في تنزانيا وشنت هجوما على المدمرة كول قرب اليمن قبل بدء حرب العراق.

واختتم بوش كلمته بالتشديد على أن الولايات المتحدة لن تنسحب من العراق قبل تحقيق الانتصار الكامل هناك، معتبرا أن القاعدة هي العدو الأول للشعبين الأميركي والعراقي.
XS
SM
MD
LG