Accessibility links

محكمة بريطانية تصدر حكما بإعدام ثور تقدسه طائفة هندوسية


أصدرت محكمة بريطانية الاثنين حكما بذبح ثور تقدسه طائفة من الهندوس في مقاطعة ويلز البريطانية بعد إصابته بداء السل ألبقري.

وبدأت محنة الثور الذي ترعاه جماعة من الطائفة في المدينة بعد أن أصدرت حكومة ولاية ويلز أمرا يقضي بإعدامه خشية انتقال العدوى للحيوانات الأخرى.

وقام على الفور أكثر من 20 ألفا من الطائفة الهندوسية في المنطقة بالتوقيع على عريضة رفعوها إلى حكومة المقاطعة لإنقاذ حياة الثور "شمبو"، وأنشأوا له ضريحا خاصا به في معبدهم.

وعلى الرغم من تأكد إصابة شومبو بالمرض بعد سلسلة الفحوصات التي أجريت له ،إلا أن أتباع الطائفة تمسكوا بان شومبو يتمتع بصحة جيدة وأن قتله هو تدنيس سافر للحياة وللعقيدة.

وكانت محكمة في كارديف عاصمة المقاطعة قد أصدرت حكما بالإبقاء على حياة شومبو مراعاة للمشاعر الدينية للطائفة، بيد أن محكمة التمييز بالعاصمة البريطانية لندن نقضت الحكم وأقرت ذبح شومبو منعا لانتشار المرض.

وقال أفراد الطائفة إن الحكم كان صدمة لهم وانه كان بإمكان الحكومة علاج شومبو أو عزله على الأقل. وأضافت الجماعة أنها ستسعىالى رفع القضية إلى مجلسي العموم البريطاني.

أما المجلس الأعلى للطائفة الهندوسية في بريطانيا فقد اعتبر ذبح شومبو إهانة بالغة للمعتقدات الهندوسية.

والهندوسية ديانة وثنية تعتبر من أقدم الديانات المعاصرة ويتبعها أكثر من مليار نسمة، يعيش منهم 890 مليون نسمة في الهند.

وتحتل البقرة عند الهندوس مكانة هامة تصل إلى حد التأليه والتقديس حيث يقول مهاتما غاندي " عندما أرى بقرة أعتبر نفسي لا أرى حيونا لأني أعبد البقرة" ويضيف "البقرة أفضل لي من امي الحقيقية لأسباب عدة، أولها ان الأم الحقيقية ترضعنا مدة عام أو عامين وتتطلب منا خدمات طول العمر نظير هذا ، ولكن أمنا البقرة تمنحنا اللبن دائما ، ولا تتطلب منا شيئا مقابل ذلك سوى الطعام العادي " .

XS
SM
MD
LG