Accessibility links

مشروع بحثي لتطوير سبل التنبؤ بسقوط الأمطار


أطلقت الأمم المتحدة مشروعا علميا في منطقة الغابة السوداء الألمانية بهدف تقديم معلومات دقيقة حول الغيوم المحملة بالأمطار وإضافتها على النماذج الموجودة على أجهزة الحاسوب لجعل التنبؤ الجوي أكثر دقة.

ويعد التنبؤ الجوي من أكثر القضايا التي تخضع للنقاش ومن الأمور التي لا يمكن تحديدها بشكل تام.

كما يعتبر التنبؤ بسقوط الأمطار أمراً مثيراً للجدل بين الخبراء حيث لا يزال التنبؤ بكميات الأمطار وموقع سقوطها من الأمور الصعبة.

ومن أجل إزالة الغموض عن ذلك والإجابة على الأسئلة المطروحة حول هذا الموضوع، تم البدء بمشروع البحث الدولي "COPS" الذي تشرف علية الأمم المتحدة ويمتد لمدة تسعة أشهر، وذلك في منطقة الغابة السوداء في ألمانيا وجزء من جبال فوسغ الفرنسية.

والمعلومات التي سيتم التوصل إليها من خلال هذا المشروع لن يتم الاستفادة منها على مستوى محلي فقط، بل ستساعد العلماء على فهم كيفية تأثير الغيوم على المناخ في مناطق مشابهة تقع في أنحاء العالم كافة.

وسيكون المشروع قادراً على جعل عملية التنبؤ الجوي عملية أدق مما هي عليه الآن وخاصة فيما يتعلق بالعواصف الرعدية.

XS
SM
MD
LG