Accessibility links

السعودية تهزم اليابان وتواجه العراق في نهائي بطولة كأس أمم آسيا


تلتقي السعودية مع العراق في مباراة قمة عربية خالصة على بطولة كأس آسيا في جاكرتا الأحد المقبل، بعد فوز السعودية الأربعاء على اليابان بطلة الدورتين الماضيتين 3-2 في هانوي.

وسجل أهداف السعودية ياسر القحطاني (35) ومالك معاذ (47 و57) ، كما سجل ويوجي ناكازاوا (37) ويوكي آبي (53) هدفي اليابان.

وكان العراق قد اخرج كوريا الجنوبية بفوزها عليها في مباراة نصف النهائي الثانية 4-3 بركلات الترجيح.

وستلعب اليابان مع كوريا الجنوبية السبت المقبل في مدينة بالامبانغ الاندونيسية لتحديد المركز الثالث.

وتأهل العراق والسعودية إلى نهائيات النسخة المقبلة المقررة عام 2010 بحسب قرار الاتحاد الآسيوي القاضي بتأهل الثلاثة الأوائل إلى نهائيات الدورة المقبلة.

وكانت السعودية أيضا طرفا في النهائي العربي الأول للبطولة في الدورة الـ11 في أبو ظبي عام 1996 عندما تغلبت على أصحاب الأرض 4-2 بركلات الترجيح.

وهي المرة السادسة التي تبلغ فيها السعودية المباراة النهائية للبطولة، فقد توجت بطلة ثلاث مرات أعوام 1984 و1988 و1996، وخسرت فيها مرتين أمام اليابان بالذات بنتيجة واحدة صفر-1 عامي 1992 و2000.

وكانت المباراة أفضل من سابقتها من الناحية الفنية وقدم خلالها لاعبو المنتخبين فواصل فنية ومهارات فردية. وكانت البداية ضاغطة من اليابانيين لتسجيل هدف مبكر بالاعتماد على الهجمات السريعة والكرات العرضية وتعامل معها الدفاع السعودي بالطريقة المناسبة في ثلث الساعة الأول.

ولم يغامر السعوديون بالهجوم مبكرا مفضلين عدم ترك مساحات واسعة أمام لاعبين يمتلكون سرعة عالية، فكانت انطلاقاتهم عبر الهجمات المرتدة من خلال ياسر القحطاني وعبد الرحمن القحطاني ومالك معاذ.

وتخلى المنتخب السعودي عن حذره الهجومي تدريجيا بعد أن احتوى البداية السريعة لليابانيين، وتبادل الطرفان المحاولات فاهتزت الشباك في غضون دقيقتين.

وخطف القناص ياسر القحطاني هدف التقدم للسعودية في الدقيقة 35 حين رفع اللاعب عبد الرحمن القحطاني كرة من ركلة حرة حاول هيروكي ميزوموتو إبعادها برأسه، فتهيأت أمام ياسر الذي تابعها إلى الشباك على يسار الحارس.

وهو الهدف الرابع لياسر في النهائيات فلحق بمهاجم اليابان ناوهيرو تاكاهارا إلى صدارة لائحة الهدافين.

وجاء الرد الياباني سريعا جدا وبعد أقل من دقيقتين فقط، فانبرى ياسوهيتو ايندو لتنفيذ كرة من ركلة ركنية من الجهة اليسرى قابلها يوجي ناكازاوا برأسه مستغلا خروجا خاطئا للحارس ياسر المسيليم.

وكانت بداية الشوط الثاني مثيرة بهدف مبكر للسعودية اثر هجمة من الجهة اليمنى مرر منها احمد البحري كرة عالية طار لها مالك معاذ من فوق يوكي آبي رغم فارق الطول بينهما ووضع الكرة في الزاوية اليسرى.

وجاء الرد الياباني مرة ثانية بعد ست دقائق من آبي نفسه الذي عوّض عدم نجاحه في منع معاذ من التسجيل، من ركلة ركنية من الجهة اليسرى تابع آبي الكرة بطريقة اكروباتية في الزاوية اليسرى لمرمى المسيليم.

وتواصل الكر والفر بتسجيل السعودية هدفا ثالثا رائعا حين مرر عبد الرحمن القحطاني كرة إلى مالك معاذ في الجهة اليسرى فاخترق المنطقة وحاور مدافعا وسدد كرة قوية في الشباك (57). وهو الهدف الأول لمعاذ في البطولة رغم انه كان خطيرا جدا في المباريات التي خاضها وكان يشارك فيها أساسيا.

وحاول اليابانيون في الدقائق المتبقية مرارا الوصول إلى المرمي السعودي، لكن المنتخب السعودي صمد حتى صافرة النهاية.
XS
SM
MD
LG