Accessibility links

اتهامات لحكومة المالكي بالطائفية وعدم الجدية في تحقيق المصالحة الوطنية


قال رئيس كتلة الجبهة العراقية للحوار الوطني النائب صالح المطلك إن بعض الجهات السياسية تستخدم مشروع المصالحة الوطنية، من أجل البقاء في السلطة، مُستبعدا أن يتحقق هذا المشروع من حكومة وصفها بالطائفية. وقال المطلك في حديث مع "راديو سوا":

"إن القائمين على هذا الموضوع ليسوا جادين في خلق مصالحة وطنية حقيقية بل يريدون استخدامها كعنوان لكي يطيلوا أمد بقائهم في السلطة. الحكومة كانت ولا تزال جزءا من المشكلة وليست جزءا من الحل، لأن هذه الحكومة حكومة إقصائية، وحكومة طائفية، وحكومة عنصرية في نفس الوقت".

وفي هذا الإطار، قال عمر عبد الستار النائب عن جبهة التوافق العراقية في حديث مع "راديو سوا" إن إرادة الحكومة غائبة تماما عن تحقيق مشروع المصالحة الوطنية التي ستُحدث توازنا في أجهزة الدولة، وتُنهي ملف المعتقلين.

من جانب آخر، شدد حميد معلة النائب عن كتلة الائتلاف العراقي الموحد حرص معظم القوى السياسية على تحقيق المصالحة الوطنية، مشيرا إلى تشكيل لجنة داخل مجلس النواب لهذا الغرض.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG