Accessibility links

جيل جديد من العقاقير في مؤتمر لمرض الإيدز


استعرض المؤتمر الرابع للجمعية الدولية لمرض الإيدز أحدث جيل من عقاقير المرض بالاضافة إلى علاج تجريبي جديد يبشر بأمل جديد للمرضى في أنحاء العالم.
وخلال المؤتمر الذي يستغرق أربعة أيام، والذي بدأ أعماله الأحد في سيدني كبرى المدن الاسترالية، قام كبار الباحثين في مجال الإيدز بتقديم أحدث العلاجات في هذا المجال.

ونقلت وكالة أنباء أسوشيتد برس عن جوزيف إيرون الأميركي المتخصص في مرض الإيدز قوله أمام المؤتمر إنه يوجد في الأسواق أكثر من 20 علاجا مضاد للفيروس، ولكن أكثرها إثارة للاهتمام هو نوع جديد من العقارات يعمل بشكل مختلف عن الأنواع الأخرى، وذلك عن طريق منع فيروس نقص المناعة من إصابة خلايا جديدة.
وتم خلال المؤتمر عرض بيانات جديدة من التجارب تشير إلى أن هذا العقار أكثر فاعلية من العقارات السابقة ويسبب أعراضا جانبية أقل. وباستخدام هذا العقار مع مزيج من أفضل العقارات المتاحة حاليا، وجد أنه أفضل في علاج فيروس نقص المناعة لدى الأشخاص الذين أصبحت لديهم مناعة ضد العقارات السابقة.

من ناحية أخرى، توصل علماء الجينات أيضا إلى طرق جديد لمحاربة هذا المرض، الذي يصل فيه فيروس نقص المناعة إلى الجينات البشرية ويدمر الخلايا عن طريق إنتاج المزيد من الفيروس.

وقد توصل عالم الأحياء الدقيقة جون روسي وزملاؤه في معهد أبحاث مدينة هوب بيكمان في كاليفورنيا بالولايات المتحدة إلى كيفية وقف جين فيروس نقص المناعة، ليصبح من الممكن التحكم في المرض لفترات طويلة دون تناول عقاقير.
وجار حاليا تجريب هذه الممارسة على المرضى الأوائل المصابين بمرض الغدد الليمفاوية المرتبط بالإيدز.
XS
SM
MD
LG