Accessibility links

السلطات التونسية تفرج عن سجناء رأي من بينهم الحقوقي محمد عبو ونشطاء إسلاميين


أكدت الجمعية الدولية للدفاع عن السجناء السياسيين أن الرئيس التونسي زين العابدين بن علي قرر إطلاق سراح بعض سجناء الرأي القابعين في المعتقلات التونسية منذ سنوات. ويشمل العفو21 معارضا إسلاميا بينهم قياديون حوكموا غيابيا وأدينوا بالانتماء إلى حزب النهضة الإسلامي المحظور وذلك بمناسبة الذكرى الخمسين لإعلان الجمهورية.

وكان من بين الذين أفرج عنهم ستة من القياديين المحكومين بالسجن المؤبد في 1991 وعلى رأسهم محمد القلوي منسق النهضة ودنيال زروق.

كما أشارت الجمعية الدولية للدفاع عن السجناء السياسيين إلى أنه تم الإفراج أيضا عن الحقوقي والناشط في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان المحامي محمد عبو من سجن الكاف شمال غربي البلاد. وكان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي قد تطرق إلى وضعه خلال الزيارة التي قام بها إلى تونس في العاشر من يوليو/تموز.

وقوبل الإفراج عن المحامي محمد عبو الذي حكم عليه سنة 2005 بالسجن ثلاث سنوات ونصف والذي طالبت نقابات المحامين والمنظمات غير الحكومية الدولية بالإفراج عنه، بارتياح لدى جمعيات الدفاع عن حقوق الإنسان.

XS
SM
MD
LG