Accessibility links

مقتل 10 أشخاص في تفجير انتحاري بالقرب من المسجد الأحمر في إسلام أباد


أفاد مصدر أمني باكستاني بأنه قتل 10 أشخاص على الأقل وجرح عدد آخر اليوم الجمعة حين فجر انتحاري نفسه بين مجموعة من رجال الشرطة بالقرب من المسجد الأحمر في إسلام أباد.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول أمني طلب عدم الكشف عن هويته أن رجلا فجر حزام المتفجرات الذي كان بحوزته وسط صفين من الشرطة في بنجاب كانوا ضمن القوة المنتشرة في إطار المواجهات المرتبطة بالمسجد الأحمر.

يذكر أن ناشطين إسلاميين كانوا قد احتلوا المسجد الأحمر في إسلام أباد بعيد فتح أبوابه مجددا بعد أسبوعين على الهجوم الذي شنه الجيش الباكستاني على المسلحين الذين تحصنوا فيه.

وبدأ هؤلاء الناشطين غير المسلحين بطلاء المسجد باللون الأحمر بعد أن كانت السلطات قد أعادت تأهيله وطلاءه باللون المشمشي قبيل صلاة الجمعة.

وقد توافد مئات المصلين إلى المسجد بينهم العديد من طلبة المدارس القرآنية القائمة في باحة المسجد الأحمر السابقين والذين كانوا قد طردوا في وقت سابق إمام المسجد الجديد الذي كان سيؤم الصلاة بناء على طلب الحكومة.

وقد شهدت ساحة المسجد الأحمر في باكستان مجددا مواجهات بين ناشطين إسلاميين وقوات الأمن الباكستانية.

وأطلقت الشرطة الباكستانية الغاز المسيل للدموع لتفريق مظاهرة قام بها مئات من الإسلاميين في ساحة المسجد في إسلام أباد، وطوقت المكان وأغلقت الطرق المؤدية إليه.

ورشق المتظاهرون الشرطة بالحجارة ورددوا هتافات معادية للحكومة وطالبوا بإعادة إمام المسجد المعتقل الشيخ عبد العزيز.
XS
SM
MD
LG