Accessibility links

كوشنير يلتقي السنيورة وبري ويحذر من مغبة عدم التوصل إلى اتفاق لإنهاء الأزمة في لبنان


حذر وزير الخارجية الفرنسية بيرنار كوشنير السبت من خطر العنف في حال عدم التوصل إلى اتفاق لإنهاء الأزمة السياسية اللبنانية.

وأشار في حديث للصحافيين عقب لقائه مع رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري إلى أن الحوار اللبناني سيستمر، مضيفا أنه تم تحقيق بعض التقدم خلال محادثاته.

من جهتها، نقلت الصحافة الفرنسية عن محمد شطح، مستشار رئيس الحكومة اللبنانية قوله إنه لا يتوقع فشل أو نجاح زيارة كوشنير، بل يعتبرها جزء من المسعى الذي أطلقته فرنسا، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه يستبعد حدوث أي اختراق كبير في جمود الأزمة اللبنانية.

أما الأوساط القريبة من المحادثات التي أجراها كوشنير مع بري، فقد وصفت اللقاء بين الرجلين بأنه كان إيجابيا وتخلله تأكيد لوجوب متابعة اللقاءات بين الأطراف اللبنانية.

ورجحت تلك المصادر أن يتم عقد اجتماع آخر على غرار اجتماع سان كلو في فرنسا، لكن على مستوى قيادات الصف الأول، حسب قولها.

هذا وكان كوشنير قد التقى في بيروت بممثلين عن مؤسسات المجتمع المدني قبل لقائه مع بري ومع رئيس الوزراء فؤاد السنيورة. ومن المتوقع أن يلتقي وزير الخارجية الفرنسية كذلك مع بعض أعضاء حزب الله.
XS
SM
MD
LG