Accessibility links

مسؤولون فلسطينيون يؤكدون انفراج أزمة العالقين على معبر رفح


أعلن مسؤولون فلسطينيون السبت أن إسرائيل وافقت على السماح لآلاف من الفلسطينيين الذين انقطعت بهم السبل في مصر منذ سيطرة حركة حماس على قطاع غزة منتصف الشهر الماضي، بالعبور إلى القطاع ابتداء من يوم غد الأحد.
من جانبه، قال وزير شؤون الأسرى الفلسطينيين أشرف عجرمي إن الفلسطينيين سيعودون إلى غزة صباح الثلاثاء عبر نقاط على الحدود الإسرائيلية- المصرية. وأشار إلى أن السلطة الفلسطينية مسؤولة عن توفير حافلات وإيصالهم إلى غزة.

إلا أن وزير الإعلام الفلسطيني رياض المالكي أفاد بأن إسرائيل وافقت على عبور 627 فلسطينيا فقط من أصل ستة آلاف عالقين عند معبر رفح.

وتشير مصادر فلسطينية إلى أن من بين العالقين نساء وأطفال ومرضى ومسنون، يعيشون في ظروف صحية سيئة وأن أكثر من عشرة منهم قضوا نحبهم.

وكان معبر رفح، المنفذ الوحيد لقطاع غزة إلى الخارج، قد أغلق بعد المواجهات بين حركتي حماس وفتح داخل القطاع والتي انتهت بسيطرة حماس على قطاع غزة في 15 يونيو/ حزيران الماضي.

وكان المعبر يعمل منذ نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2005، بموجب اتفاق يقضي بانتشار مراقبين أوروبيين فيه.

وينص الاتفاق على أن هذا المعبر لا يمكن تشغيله إلا بتنسيق تام بين إسرائيل التي تملك فيه كاميرات مراقبة، والفلسطينيين ومصر والمراقبين الأوروبيين.

ويؤدي أي رفض من قبل أي من هذه الأطراف الأربعة للمشاركة في هذا التنسيق إلى إغلاق المعبر تلقائيا.
XS
SM
MD
LG