Accessibility links

أفغانستان تهدد باستخدام القوة في حال فشل مفاوضات الإفراج عن الرهائن الكوريين الجنوبيين


قال نائب وزير الداخلية الأفغانية منير مانجال السبت إن الوسطاء الأفغان يحاولون عقد جولة ثانية من المحادثات مع مسلحي طالبان بهدف تأمين الإفراج عن الرهائن الكوريين الجنوبيين، مشيرا إلى أن السلطات الأفغانية قد تضطر إلى استخدام القوة في حال فشلت تلك المحادثات.

ويترأس مانجال الفريق الحكومي المفاوض في المحادثات الجارية للإفراج عن الرهائن الـ22 الذين اختطفتهم طالبان قبل أسبوع.

وكانت الحركة قد أعلنت الجمعة أنها لم تحدد مهلة جديدة حول مصير الرهائن، لكنها حذرت من قتل هؤلاء في حال فشل المفاوضات المستمرة.

وقال المتحدث باسم طالبان يوسف أحمدي لوكالة الصحافة الفرنسية "طلبنا من الحكومة أن تواصل المفاوضات وتفرج عن سجنائنا. وطبعا سنقتل الرهائن في حال لم تلب طلباتنا".

يذكر أن حركة طالبان كانت قد أرجأت مهلتها أربع مرات على التوالي بعد أن أعدمت أحد الرهائن يوم الأربعاء الماضي.

مواجهات مع طالبان

من جهة أخرى، لقي ثلاثة جنود من حلف شمال الأطلسي وجندي أفغاني مصرعهم السبت وأصيب آخرون بجروح في هجمات منفصلة في أفغانستان.

وقال مصدر مطلع إن المواجهات مع حركة طالبان في مقاطعة نورستان أسفرت كذلك عن مقتل 24 من المسلحين. فيما قال متحدث باسم حركة طالبان إن ثلاثة فقط من الحركة قتلوا.
XS
SM
MD
LG