Accessibility links

حزب العمال الكردستاني ينفي مقتل أربعة من قيادييه في انفجار شمال العراق


نفى عبد الرحمن جادرجي مسؤول العلاقات الخارجية في حزب العمال الكردستاني صحة الأنباء التي تداولتها صحف تركية السبت حول مقتل أربعة قياديين من الحزب في تفجير انتحاري داخل معسكر في شمال العراق.

وكانت صحف تركية قد أشارت السبت إلى أن القادة الأربعة قتلوا في عملية انتحارية في معسكر في شمال العراق، في إطار عملية تصفية حسابات داخل الحزب.

وأشارت صحيفتا "حرييت" و"صباح" التركيتان إلى أن الحادث وقع الأسبوع الماضي في قاعدة خلفية لحزب العمال الكردستاني في جبل قنديل قرب الحدود مع إيران وتركيا.

وأوضحت أن عنصرا في حزب العمال الكردستاني فجر حزاما ناسفا كان يضعه خلال اجتماع للحزب، فقتل مع أربعة قياديين آخرين.

وقالت الصحيفتان إن رضا التون الذي يعتبر أحد مؤسسي حزب العمال الكردستاني وأمين صندوقه كان بين المشاركين في الاجتماع لدى حصول الانفجار، ولم يعرف مصيره بعد.

غير أن جادرجي أكد لوكالة الصحافة الفرنسية أن تلك الأخبار ليس لها أساس من الصحة، مضيفا أن وسائل الإعلام هذه "تبث بين الحين والآخر أنباء غير صحيحة عن وقوع انفجارات في منطقة قنديل وكلها غير دقيقة".

جدير بالذكر أن فرنسا كانت قد أوقفت رضا التون في فبراير/ شباط للاشتباه بقيامه بأنشطة إرهابية، ووضع على الإثر تحت مراقبة القضاء. إلا أنه تمكن من الانتقال إلى النمسا ومن هناك انتقل إلى شمال العراق، رغم صدور مذكرة توقيف دولية في حقه.

وكان وزير الخارجية التركية عبدالله غول قد انتقد النمسا الأسبوع الماضي لسماحها بعودة التون إلى العراق، واصفا ذلك بأنه "خطأ كبير غير مقبول وغير مبرر".
XS
SM
MD
LG