Accessibility links

مقتل جنديين لبنانيين في مخيم نهر البارد وأنباء عن دخول المعارك مرحلتها الأخيرة


أفادت مصادر أمنية لبنانية بأن جندييْن لبنانيين قُتلا السبت خلال الاشتباكات الدائرة في مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين شمالي لبنان، فيما أعلن مصدر أمني أن الجيش وصل إلى المرحلة الأخيرة من عمليته العسكرية مرجحا أن تشهد الأيام المقبلة أشد الاشتباكات.

هذا وقد شدد الجيش في بيان له على أنه يبذل ما في وسعه للسماح للمدنيين بمغادرة المخيم إلا أن المسلحين يمنعون أفراد عائلاتهم من مغادرته.

وكان الجيش اللبناني قد ذكر الجمعة أن "المعارك بالأسلحة الأوتوماتيكية تجري حاليا من مبنى إلى آخر ومن ملجأ تحت الأرض إلى آخر بعد تقدم الجيش في الأيام الماضية". كما قام الجيش بإحراق عدة مبان محيطة بمنطقة تمركز المسلحين بهدف إخراجهم منها.

وأضاف المتحدث باسم الجيش أن مقاتلي فتح الإسلام يسيطرون على مربع صغير يبلغ "ضلعه 150 مترا" أي نحو 22 ألف متر مربع تعادل نحو نصف المساحة التي كانوا يسيطرون عليها قبل أسبوع.

ويواصل جنود وحدات النخبة في الجيش التقدم مع فرق إزالة الألغام والأفخاخ في أنقاض المخيم لاسيما الشطر الجنوبي منه الذي كان يسيطر عليه المقاتلون والمعروف بالمخيم القديم.

جدير بالذكر أن عدد قتلى المعارك التي اندلعت في 20 مايو/ أيار الماضي وصل إلى أكثر من 200 شخص بينهم 124 جنديا، علما بأن هذه الحصيلة لا تشمل جثث المقاتلين داخل المخيم والتي لم يعرف عددها بعد.
XS
SM
MD
LG