Accessibility links

رايس وغيتس في الشرق الأوسط لبحث الوضع في العراق


تبدأ وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس ووزير الدفاع روبرت غيتس الاثنين جولة في الشرق الأوسط لبحث الوضع في العراق فيما تستعد واشنطن لإعلان عقود تسلح مهمة مع ست دول عربية في الخليج.
وسيتوجه الوزيران الأميركيان سويا إلى شرم الشيخ بمصر والى جدة بالمملكة العربية السعودية في مسعى لطمأنة نظرائهما لجهة الالتزام الأميركي في المنطقة على خلفية تهديد إيراني استراتيجي كما قال مسؤولون أميركيون كبار.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول كبير في البنتاغون قوله الجمعة إن حلفاء الولايات المتحدة في الخليج قلقون جدا لجهة احتمال إجراء انسحاب من العراق.
وأضاف أن غيتس سيجدد التأكيد على أن التزام بلاده في المنطقة يبقى حازما وقويا مهما حصل على المدى القصير في العراق وأنها تسعى فعلا إلى تعزيزه وتطويره.
وسيشجع الوزيران الأميركيان أيضا نظراءهما على دعم المعتدلين السنة في العراق وعلى إجراء اتصالات بناءة مع الحكومة في بغداد.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد كتبت يوم الجمعة الماضي أن الحكومة الأميركية أصيبت بخيبة أمل عميقة للدور الذي لعبته السعودية في العراق وهي تتهم السعوديين بالسعي إلى إسقاط الحكومة العراقية وبأنها لا تفعل شيئا لمنع المتطوعين من الالتحاق بالمتمردين لكن البيت الأبيض حرص على التقليل من أهمية هذه المعلومات وأكد مجددا أن الولايات المتحدة تقيم علاقة قوية مع السعودية في مجال مكافحة الإرهاب.
XS
SM
MD
LG