Accessibility links

العراق يهزم السعودية ويتربع على العرش الآسيوي للمرة الأولى في تاريخه


تربع العراق على العرش الآسيوي لكرة القدم بإحرازه لقب بطل كأس آسيا للعبة للمرة الأولى في تاريخه بفوزه على السعودية 1-صفر في المباراة النهائية للدورة الـ14 الأحد في جاكرتا.

وسجل كابتن المنتخب العراقي يونس محمود هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 71.
وكانت المرة الأولى التي يبلغ فيها المنتخب العراقي المباراة النهائية للبطولة الآسيوية، إذ أن أفضل انجاز له قبل الآن كان بلوغه نصف النهائي عام 1976.
وقد سيطر المنتخب العراقي على المجريات بنسبة كبيرة منذ البداية وكان قريبا جدا من التسجيل في اكثر من مناسبة خصوصا عبر يونس محمود وكرار جاسم.
وضغط العراقيون مبكرا وكان تصميمهم واضحا على اعتماد اداء هجومي، فلم يتركوا للسعوديين الفرصة للتحرك والتمرير وانقضوا بسرعة على حامل الكرة للسيطرة عليها وتفوقوا في معظم المنازلات الفردية.

وبرز في المقابل تردد في اداء اللاعبين السعوديين مع توتر في التمرير وابعاد الكرة، وحاولوا تنظيم هجماتهم في منتصف الشوط الأول، فتنفسوا لدقائق قليلة قبل أن تعود الافضلية العراقية، ثم وجدوا انفسهم تحت الضغط طوال الشوط الثاني.

وأثمر الضغط العراقي هدفا في الدقيقة 71 حين نفذ المتخصص هوار محمد ركلة ركنية من الجهة اليمنى فارسل الكرة باتجاه القائم البعيد حيث يوجد يونس محمود الذي طار للكرة وأودعها داخل الشباك مستفيدا من خروج المسيليم الخاطىء للتصدي له.
وهي المرة الأولى التي يتأخر فيها المنتخب السعودي في البطولة اذ كان البادىء بالتسجيل في المباريات الخمس السابقة.
وستشارك منتخبات العراق والسعودية وكوريا الجنوبية في نهائيات الدورة المقبلة في قطر عام 2011 مباشرة من دون خوض التصفيات.

XS
SM
MD
LG