Accessibility links

حزب الفضيلة يحمل وزير النفط مسؤولية تفاقم أزمة المحروقات


اتهم النائب عن كتلة الفضيلة باسم شريف وزير النفط حسين الشهرستاني بالوقوف وراء تراجع الصناعة النفطية في البلاد واستمرار أزمة المحروقات في الشارع العراقي موضحا ذلك لـ"راديو سوا" بالقول:

"في الفترة التي كانت وزارة النفط تحت إدارة الدكتور حسين الشهرستاني، لم تشهد الوزارة أي تحسن في أدائها من ناحية توفير المشتقات أو من ناحية تطور الصناعة النفطية، والسيد الوزير جاء إلى مجلس النواب ليبرر هذه الأشياء بالملف الأمني، ولا يوجد لديه في الوقت الحالي حلول لتطوير الصناعة النفطية أو حل أزمة المشتقات النفطية."

من جانبه، رأى الناطق باسم وزارة النفط عاصم جهاد أن تقييم رئاسة الوزراء ومجلس النواب يوضح طبيعة الجهود التي تبذلها الوزارة لتجاوز هذا الأزمة:

"أعتقد التقييم لسيد رئيس الوزراء الذي هو المسؤول بشكل مباشر عن أداء الوزراء في هذه الحكومة، وكذلك الجهة الرقابية ومجلس النواب الذي استضاف السيد وزير النفط، وأعتقد هذه هي الجهات المسؤولة عن التقييم لأداء الوزارات."

هذا وعادت أزمة المحروقات وبقوة إلى المشهد العراقي بعد انفراج دام اسبوعيين جاء على خلفية اتخاذ وزارة الداخلية اجراءات رادعة تجاه تجار السوق السوداء .

مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG