Accessibility links

أياد علاوي يدعو المجتمع الدولي إلى دور أكبر في حفظ أمن العراق


قال أياد علاوي زعيم القائمة العراقية إنه يتعين على الأمم المتحدة والجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي ومجلس التعاون الخليجي القيام بدور أكبر في العراق متهما الحكومة الحالية بالطائفية.

وقال علاوي إن الوقت مهم الآن بالنسبة للأمم المتحدة والجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي لفعل ما بوسعها من أجل أن تضطلع الدول الأخرى بدورها فيما يتعلق بأمن العراق.

وناشد علاوي الولايات المتحدة والدول الأخرى المحبة للسلام إظهار إرادة سياسية للمساعدة في إشاعة الاستقرار في العراق والشرق الأوسط.

واعتبر أن الحوار الوطني داخل العراق وبناء المؤسسات العراقية غير الطائفية يعتبران اتجاها مناسبا لمنع أي تدخل في شؤون العراق الداخلية.

وأشار علاوي إلى أن المشاكل في العراق عسيرة ومعقدة على الرغم من تعزيز القوات الأميركية في بغداد بنحو ثلاثة آلاف جندي.

وشدد علاوي على ضرورة بقاء القوات المتعددة الجنسيات في الوقت الحالي في العراق، لافتا إلى أن انسحابها بشكل مبكر من شأنه أن يدخل البلاد في كارثة حقيقية.

واتهم علاوي حكومة نوري المالكي بإتباع ما وصفه بالمحسوبية الدينية الأمر الذي لن يمكنها حسب قوله، من إجراء المصالحة بين الشيعة والسنة والكرد.

واعتبر علاوي أن المشكلة في العراق هي الطائفية، ورأى أنه بدون وجود برنامج عراقي وطني يعطي العراق لجميع العراقيين بصرف النظر عن أعراقهم وطوائفهم فلن يتحقق أي شيء.

وناشد علاوي الفصائل المختلفة في العراق إتباع سياسة الحوار، داعيا الأمم المتحدة والجامعة العربية إلى رعاية مثل هذه الحوارات.
XS
SM
MD
LG