Accessibility links

الهاشمي يقول إن المالكي أغلق الباب أمام أي فرصة لحل مقبول تحول دون انسحابهم من الحكومة




قال طارق الهاشمي نائب رئيس الجمهورية، وزعيم الحزب الإسلامي أكبر حزب في جبهة التوافق العراقية، في بيان له إنه تلقى مناشدات من الرئيس العراقي جلال طالباني ونائبه عادل عبد المهدي بتأجيل موعد إنسحاب جبهة التوافق من الحكومة والسماح بمفاوضات اللحظة الأخيرة لعلها تنزع فتيل الأزمة السياسية.

ورأى الهاشمي أن رئيس الوزراء نوري المالكي أغلق الباب أمام أي فرصة لحل مقبول لمعالجة الأزمة ويذكر أن الساعات الست القادمة قد تشهد إعلان إستقالة وزراء التوافق من الحكومة العراقية وذلك بعد إنتهاء المهلة الممنوحة لحكومة المالكي.

من جهة أخرى قال عضو البرلمان العراقي عن جبهة التوافق عمر عبد الستار في حديث لـ"راديو سوا" إن الأجل المحدد للمهلة قد حان وأن هناك مباحثات جارية حاليا من قبل الإئتلاف العراقي الموحد والتحالف الكردستاني مع التوافق إلا أن المفاوضات لاتشهد أطرافا حكومية.

وأضاف عبد الستار :
XS
SM
MD
LG