Accessibility links

القوات الأفغانية تستعد لشن حملة عسكرية لإطلاق سراح الرهائن الكوريين


أعلن مسؤول أفغاني أن القوات الأفغانية متأهبة لشن عملية عسكرية لإنقاذ الرهائن الكوريين الجنوبيين الذين تختطفهم حركة طالبان في إقليم غزني.

وكان خوجة صديقي المسؤول في الإقليم قد قال إن القوات الأفغانية وزعت منشورات على سكان المنطقة تدعوهم إلى إخلاء منازلهم لأنها ستشن حملة عسكرية لإطلاق سراح الرهائن.

الحكومة تطالب بتمديد المهلة

يذكر أن المهلة التي حددتها حركة طالبان لإجراء مفاوضات مع الحكومة حول صفقة لتبادل الرهائن مقابل إطلاق سراح عدد من مسلحي الحركة المعتقلين قد انتهت اليوم الأربعاء إلا أن السلطات الأفغانية طالبت بتمديدها.

وقال أحد المفاوضين باسم الحكومة في إقليم غزني إن زعماء القبائل دعوا إلى تمديد المهلة يومين آخرين، وأنهم في انتظار رد من طالبان.
وقد هددت الحركة بمواصلة قتل الرهائن فور انتهاء المهلة، بعد أن قتلت رهينتين منذ أن اختطفت 23 كوريا جنوبيا في الـ19 من الشهر الماضي.

واشنطن تشارك في جهود الإفراج عن الرهائن

هذا وتزايدت النداءات في كوريا الجنوبية التي تطالب واشنطن بالتدخل لتأمين الإفراج عن الرهائن المختطفين.
وقال متحدث باسم الرئاسة في صول إن بلاده لا تملك أي وسيلة فعالة للتأثير على قرارات الحكومة الأفغانية، ودعا إلى إبداء مرونة أكبر في المفاوضات.

من ناحيته، قال كريستوفر هيل مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون شرق آسيا إن واشنطن تعمل عن كثب مع حكومة كوريا الجنوبية والحكومة الأفغانية لتأمين الإفراج عن الرهائن الكوريين الجنوبيين.
وقال هيل في تصريحات على هامش مؤتمر للشؤون الأمنية الآسيوية في العاصمة الفيليبينية مانيلا إنه ينبغي الإفراج عن الرهائن الذين تحتجزهم حركة طالبان فورا.

ألمانيا ترفض الاستجابة لمطالب طالبان

على صعيد آخر، جدد مسؤولون ألمان موقف برلين الرافض للاستجابة لمطالب حركة طالبان بسحب القوات الألمانية من أفغانستان مقابل الإفراج عن رهينة ألماني تحتجزه الحركة ظهر في شريط مصور يحث الولايات المتحدة وألمانيا على سحب قواتهما من أفغانستان حفاظا على حياته.

وقال بيتر ستراك زعيم كتلة حزب الديموقراطيين الاشتراكيين في البرلمان والذي يتقاسم السلطة مع حزب المحافظين في حكومة المستشارة أنغيلا ميركل إن من غير الممكن أن تنصاع ألمانيا لمطالب حركة طالبان.

وأضاف ستراك الذي سبق له أن تولى منصب وزير الدفاع أن سحب القوات الألمانية من أفغانستان هو أمر غير وارد.
XS
SM
MD
LG