Accessibility links

المالكي يؤكد لبوش تواصل الحوار مع جبهة التوافق رغم انسحابها من الحكومة العراقية


شدد رئيس الوزراء نوري المالكي للرئيس بوش في لقاء جرى عبر دائرة تلفزيونية مغلقة على أن الحوار مع أعضاء جبهة التوافق لن يتوقف على الرغم من إعلانهم الانسحاب من الحكومة العراقية الأربعاء.

ووفقا لبيان حكومي عراقي فإن المالكي أكد للرئيس الأميركي أن الكتل السياسية ستواصل جهودها وستتعاطى بروح إيجابية مع جميع الطروحات بما يخدم المصالح العليا للشعب، ويعزز الوحدة الوطنية، حسب البيان.


واتفق بوش والمالكي وفق البيان على أن العمليات العسكرية المشتركة التي تقوم بها القوات العراقية والقوات المتعددة الجنسيات قد حققت نجاحات مهمة ضد تنظيم القاعدة والجماعات المسلحة والميليشيات.


ونقل البيان عن بوش والمالكي تأكديدهما على أهمية الحوار مع دول الجوار الإقليمي بما يساعد في تثبيت الأمن والإستقرار في العراق.

وذكر البيان أن المالكي شدد على تصميم حكومته على تطوير علاقات العراق مع جميع الدول المجاورة وأن تقدماً ملحوظاً قد تحقق في الآونة الأخيرة.

وجدد الرئيس بوش دعمه القوي لحكومة الوحدة الوطنية التي قال إنها تواجه تحديات كبيرة.

وكان المالكي أعرب عن أسفه على انسحاب جبهة التوافق من الحكومة. وأكد المالكي في بيان خاص صدر عن مكتبه أن قنوات الحوار ما زالت مفتوحة مع الجبهة، مشيرا إلى أن هدف الحكومة كان الاستمرار في المشاركة السياسية الفاعلة، وأخذ كل طرف دوره اللائق في تحمل المسؤولية في إدارة شؤون العراق واتخاذ القرار.

وشدد رئيس الوزراء نوري المالكي على ان حكومته تواجه تحديات كثيرة داخلية وخارجية، حسب قوله.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمادي :
XS
SM
MD
LG