Accessibility links

مقتل جنديين لبنانيين في اشتباكات مع مسلحي فتح الإسلام في مخيم نهر البارد


أعلن الجيش اللبناني الأربعاء عن مقتل اثنين من جنوده في اشتباكات بين الجيش ومن تبقى من عناصر تنظيم فتح الإسلام في مخيم نهر البارد.

وكان المخيم قد شهد اشتباكات متقطعة الأربعاء تزامنت مع إحياء لبنان الذكرى الـ62 لتأسيس الجيش والتي غاب عنها الاحتفال التقليدي الذي كان يقام في وزارة الدفاع لترقية الضباط.

وأشارت وكالة الصحافة الفرنسية إلى أن حريقا كبيرا اندلع بعد ظهر الأربعاء في وسط مخيم نهر البارد حيث شوهد الدخان الأسود يتصاعد بكثرة بدون أن تتضح طبيعة الحريق.
كما قامت مروحيتان للجيش اللبناني من طراز غازيل بالتحليق عدة مرات فوق المخيم.

ونقلت الوكالة عن متحدث عسكري قوله إن الجيش رد على النيران التي أطلقها مسلحو فتح الإسلام من أسلحتهم الرشاشة.

وأضافت أن الجيش أطلق 10 قذائف على مراكز المتطرفين المحاصرين في بقعة تبلغ مساحتها نحو 15 ألف متر مربع داخل المخيم.

وكان قائد الجيش اللبناني العماد ميشال سليمان قد تفقد عشية ذكرى تأسيس الجيش وحداته التي تخوض منذ أكثر من 10 أسابيع معارك طاحنة ضد مجموعة فتح الإسلام.

لبنانيون يزينون حائطا في مدينة صيدا بمناسبة عيد الجيش "

من جهتهم، أشاد السياسيون في كلمات ألقوها بهذه المناسبة بدور الجيش الذي تحول إلى رمز للوحدة الوطنية اللبنانية رغم حالة الانقسام السياسي الواسعة التي يشهدها لبنان، فيما انتشرت لافتات تأييد للجيش في مختلف المناطق اللبنانية التابعة للأغلبية البرلمانية وللمعارضة.

XS
SM
MD
LG