Accessibility links

شاعرة لبنانية تنشر انطولوجيا عن 150 شاعرا منتحرا


صدرت مؤخرا موسوعة ضخمة عن 150 شاعرا في العالم انتحروا خلال القرن العشرين اختارت نصوصهم وقامت بترجمتها الشاعرة والباحثة اللبنانية جمانة حداد.
صدر الكتاب عن "دار النهار" و"الدار العربية للعلوم" وهو بعنوان "سيجيء الموت وستكون له عيناك" ويتضمن مقتطفات تتمحور حول قيمة الموت من أعمال 122 شاعرا و28 شاعرة من 47 بلدا.

ويضم الكتاب ملحقا خاصا بالشعراء الذين انتحروا ما قبل القرن العشرين، فضلاً عن لائحتين ببعض ابرز الروائيين والفنانين المنتحرين في العالم. وكتب الناشر على الغلاف أنها انطولوجيا جامعة مانعة، وليست للنزهة والترفيه في عالم الشعراء الانتحاري.

وأضاف أنها تنطوي على ترجمات لقصائد مهلكة من فرط رؤيويتها، وعلى مقدمة دراسية ونبذ ومعارف ومقابسات ومقارنات وتحليلات شعرية ولغوية ونفسية وطبية.
ورأى الناشر بأن قارىء هذه الموسوعة يجد نفسه تحت سقف عمارة انتحارية خالصة وخالية من الثغر والنقائص لكونها حصيلة عملٍ جماعيّ مضنٍ ودؤوب لفريقٍ متكامل من الباحثين والدارسين والمترجمين في حين أنها صنيع الشاعرة والمترجمة جمانة حداد وحدها.
وتطلب انجاز العمل الضخم أربعة أعوام من البحوث والاختيارات والترجمات والاطلاع على أكثر من سبعين مرجعا ومصدرا مختلفا بين كتب شعرية وأنطولوجيات ودراسات.

يذكر أن جمانة حداد شاعرة وصحافية ومترجمة لبنانية، وهي مسؤولة عن الصفحة الثقافية اليومية في جريدة "النهار" التي تعمل فيها منذ عام1997.
وقد أجرت سلسلة من الحوارات الشاملة مع كتاب عالميين أمثال بول اوستر وامبرتو ايكو وباولو كويلو وايف بونفوا وبيتر هاندكه وانطونيو تابوكي.
وقد أصدرت الى الآن خمس مجموعات شعرية ونالت في إبريل / نيسان 2006 جائزة الصحافة العربية.
XS
SM
MD
LG