Accessibility links

بلغاريا تلغي ديون ليبيا المستحقة لها وفرنسا تنفي حصول مقايضة في قضية الممرضات


أعلنت الحكومة البلغارية اليوم الخميس إلغاء الديون المستحقة لها على ليبيا منذ عقود وذلك بعد تسوية قضية الممرضات البلغاريات الخمس والطبيب من أصل فلسطيني.

وقالت وزارة الإعلام البلغارية إن إعفاء الديون التي تبلغ قيمتها 41 مليون و500 ألف يورو بمثابة مساهمة من حكومة صوفيا في الصندوق الدولي المخصص لمساعدة عائلات الأطفال المصابين بفيروس مرض الإيدز.

كوشنير: لا مقايضة بين فرنسا وليبيا

من ناحية أخرى، نفى وزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير مجددا الخميس حصول أي مقايضة بين فرنسا وليبيا بهدف الإفراج عن الطاقم الطبي البلغاري وذلك ردا على الحملة المتواصلة التي يقوم بها اليسار الفرنسي للمطالبة بالشفافية في هذه القضية.

فقد أكدت الخارجية الفرنسية في بيان صادر عنها أن لجنة الشؤون الخارجية في مجلسي النواب والشيوخ استمعت إلى كوشنير الذي نفى قيام فرنسا بدفع أموال أو توقيع عقد تسلح في إطار مقايضة لحل هذه القضية.

وأضاف البيان أن كوشنير شدد على الجهود الأوروبية التي بذلت في سبيل التوصل إلى حل القضية.

ولفت البيان إلى أن كوشنير أكد على التزام فرنسا بالقواعد الدولية والأوروبية والوطنية المطبقة في حال حدوث مفاوضات تجارية متعلقة بالطاقة النووية المدنية أو التسلح أو أي مجال آخر.

تصريحات سيف الإسلام

هذا ولم تستبعد مفوضية العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي أن يكون قد تم إبرام اتفاقات ثنائية بين طرابلس وبعض دول الاتحاد الأوروبي في قضية الممرضات والطبيب البلغاريين، رافضة التعليق على تصريحات سيف الإسلام القذافي نجل الزعيم الليبي بشأن اتفاق بين فرنسا وليبيا.

يذكر أن نجل الزعيم الليبي معمر القذافي كان قد أعلن الأربعاء في مقابلة أجرتها معه صحيفة لوموند الفرنسية أن اتفاق أسلحة وقع مع فرنسا وقرارا صدر عن القضاء البريطاني بشأن عميل ليبي سابق كان لهما تأثير كبير في الإفراج عن الممرضات والطبيب البلغار.
XS
SM
MD
LG