Accessibility links

وزير الدفاع الأميركي يقر بصعوبة إجراء إصلاحات سياسية في العراق


قال وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس إن المسؤولين الأميركيين لم يستطيعوا أن يقدروا بشكل صحيح صعوبة إقرار إصلاحات سياسية في العراق.

وأضاف غيتس الذي كان يتحدث إلى صحافيين على متن الطائرة التي تقله إلى الولايات المتحدة عقب جولة شرق أوسطية أن غياب الثقة بين كل الفئات العراقية عميقة جدا لا بل أكبر مما توقع المسؤولون الأميركيون.

وأعرب غيتس عن أمله في تحقيق تقدم أمني في العراق أكثر من تحقيق تقدم في مجال إقرار التشريعات والقوانين، مشيرا إلى وجود صعوبة كبرى لاتفاق الفصائل العراقية على قوانين من شأنها صياغة مستقبل العراق، وذلك بعد يوم من انسحاب وزراء جبهة التوافق من الحكومة العراقية بسبب ما وصفوه بفشل رئيس الوزراء نوري المالكي في الاستجابة لعدة مطالب.

زيادة الضغط على إيران

وفي ختام زيارته إلى أبو ظبي المحطة الأخيرة في جولته الشرق الأوسطية، دعا غيتس حلفاء الولايات المتحدة العرب إلى الضغط على إيران لتتخلى عن برنامجها النووي.

وقال غيتس: "تقوم إيران حاليا بأنشطة فاعلة ضد مصالح غالبية الدول".

وأكد غيتس أن واشنطن لا يمكنها الانتظار طويلا ليقرر الإيرانيون تبديل سياستهم، مشيرا إلى تطابق آراء القادة الذين التقى بهم خلال جولته في الشرق الأوسط مع القلق الأميركي من طهران.
XS
SM
MD
LG