Accessibility links

إعتراض أميركي على ادعاء روسيا بحيازة جرف بحري في القطب الشمالي


قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية توم كيسي إنه ليس للعلم الروسي الذي ثبته الباحثون القطبيون الروس على القطب الشمالي تحت الماء أي سند قانوني رغم إدعاء روسيا ملكيتها أراضي الجرف البحري.

وقال كيسي إن واشنطن تنظر بارتياب إلى هذا الإدعاء وأضاف أنه بإمكان الولايات المتحدة تقديم تعليقات اللجنة الفنية التي شككت في طموحات روسيا في امتلاك الجرف البحري.

كما أوضح كيسي أن روسيا قدمت إثر ذلك أدلة إضافية وأن البعثة الروسية الحالية تستهدف طرح هذه القضية من جديد.

وأكد الناطق باسم وزارة الخارجة أن قضية حدود منطقة الجرف هي مسألة فنية وحلها يعود للجنة الخبراء الدولية على أساس المعلومات العلمية.
XS
SM
MD
LG