Accessibility links

براون يعين الدبلوماسي المعروف مايكل وليامز مبعوثا خاصا للشرق الأوسط


عين رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون منسق الأمين العام للأمم المتحدة الخاص لشؤون عملية السلام في الشرق الأوسط وممثل الأمم المتحدة في منظمة التحرير الفلسطينية مايكل وليامز مبعوثا خاصا للشرق الأوسط.

ومن المقرر أن يتولى وليامز مهام منصبه في شهر سبتمبر/أيلول المقبل خلفا للمبعوث السابق مايكل ليفي الذي كان مقربا من رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير.

وقد كشفت وزارة الخارجية البريطانية عن أن مهام وليامز ستشمل العراق وإيران علاوة على مسألة السلام في الشرق الأوسط.
وسيتبع وليامز لوزارة الخارجية على أن يقدم تقاريره إلى رئيس الوزراء ووزير الخارجية ديفيد ميليباند.

وسبق لوليامز أن مثل الأمم المتحدة في كمبوديا ويوغوسلافيا السابقة وجنيف ونيويورك، وكان مستشارا خاصا لروبن كوك وجاك سترو، كما كان مستشارا للأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان الذي كلفه الإشراف على تطبيق القرار الدولي 1701 الذي وضع حدا للنزاع العسكري بين إسرائيل وحزب الله اللبناني الصيف الماضي.

وقد كشفت صحيفة ذي غارديان البريطانية خبر تعيين وليامز، لافتة إلى إمكانية تعارض عمله مع عمل بلير الذي أصبح الموفد الجديد للجنة الرباعية الدولية إلى الشرق الأوسط.

واعتبرت الصحيفة أن هذا التعيين يدل على نية براون الترويج لسياسته الخاصة في الشرق الأوسط عبر التركيز على التنمية الاقتصادية للأراضي الفلسطينية.

وتوقعت الصحيفة أن يلقى تعيين وليامز ترحيبا فلسطينيا وعربيا، في حين كان سلفه ليفي يعتبر قريبا جدا من إسرائيل.
XS
SM
MD
LG