Accessibility links

110 سنوات سجنا لجندي أميركي بتهمة القتل والاغتصاب في العراق


قضت محكمة عسكرية أميركية بسجن جندي أميركي بالسجن لمدة 110 سنوات بعد إدانته بتهمة قتل واغتصاب عراقية في الرابعة عشرة و قتل أفراد عائلتها.

وقال بيان صادر عن الجيش الأميركي السبت إن الجندي جيسي سبيلمان حكم بالسجن لمدة 110 سنوات مع احتمال الإفراج المشروط عنه، لتورطه في مارس/آذار 2006 في اغتصاب عراقية في الرابعة عشرة وقتلها مع ثلاثة من أفراد عائلتها.

وأدانت المحكمة مساء الجمعة سبيلمان بالجريمة التي وقعت في المحمودية جنوب بغداد العام الماضي.

وبعد أسبوع من المحاكمة، اعتبر المحلفون العسكريون أن سبيلمان شارك مع مجموعة من الفرقة 101 المحمولة جوا في قتل رجل وزوجته وابنته البالغة من العمر ست سنوات قبل اغتصاب وقتل الابنة الثانية عبير قاسم الجنابي.

وسبق أن أدين ثلاثة جنود في القضية لكن من دون أن يكشف أي منهم عن دور مهم لسبيلمان فيها.

وبين هؤلاء السرجنت بول كورتيز (24 عاماً) عاما والجندي جيمس باركر (23 عاماً) اللذان اعترفا بالقتل والاغتصاب للنجاة من عقوبة الموت. وقد حكم عليهما بالسجن مدى الحياة.

أما الجندي الثالث بريان هوارد فقد حكم عليه بالسجن لمدة عامين وثلاثة أشهر بتهمة عرقلة عمل القضاء.
XS
SM
MD
LG