Accessibility links

نجل القذافي: قضية الممرضات كانت ابتزازا والأوروبيون أيضا ابتزوا الليبيين


أعلن سيف الإسلام نجل الزعيم الليبي معمر القذافي لمجلة نيوزويك الأميركية أن قضية الممرضات البلغارية كانت "ابتزازا، لكن الأوروبيين أيضا ابتزوا الليبيين ودفعوا ثمن لعبة غير أخلاقية".

وأكد سيف الإسلام في الطبعة الدولية للمجلة بتاريخ 13 اغسطس/آب أن قيمة الالتزام الفرنسي في مجال الصحة في ليبيا تبلغ "مئات ملايين اليورو، كما تم الاتفاق على مشروع محرك نووي كبير جدا يساوي عدة مليارات".

وأثار الإفراج عن الممرضات والطبيب البلغار الذي لعبت فيه باريس دورا مهما، جدلا في فرنسا حول وجود مقابل محتمل مقابل هذا الإفراج.

وفي رد على سؤال حول معرفة ما الذي قدمه الفرنسيون ولم يقدمه الآخرون، قال المسؤول الليبي: "إننا نتحدث عن مئات ملايين اليورو لدعم قطاع الصحة في ليبيا".
وأوضح أن ذلك سيكلف "على الأقل 300 مليون يورو لمستشفى بنغازي" التزمت فرنسا منذ اكثر من سنة بتجديده، لكن باريس لم تقدم ارقاما حول الكلفة الإجمالية لهذه الأشغال.

وزار الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي طرابلس بعد الإفراج عن الممرضات والطبيب البلغار بعد احتجاز طال ثماني سنوات.

ووقعت باريس وطرابلس حينها مشروع اتفاق حول محطة نووية لتحلية مياه البحر قال مسؤول ليبي إنه "محرك كبير جدا جدا وباهظ الثمن".
XS
SM
MD
LG