Accessibility links

الشرطة الإسرائيلية تباشر بإجلاء المستوطنين الذي احتلوا منزلين في الخليل


أفادت وكالة الصحافة الفرنسية بأن مئات العناصر من حرس الحدود الإسرائيليين قد بدأوا فجر اليوم الثلاثاء عملية إجلاء مستوطنين يحتلون منزلين في مدينة الخليل في الضفة الغربية.

وقد طوق عناصر حرس الحدود والشرطة المنزلين اللذين يتحصن فيهما أفراد عائلتين يدعمهما عشرات من الشبان الإسرائيليين، ويعمدون على إخراجهم فردا فردا من المكان.

وقد اضطرت القوى الأمنية إلى اقتحام الأبواب، كما عمدت إلى توقيف بعض الأشخاص بينما قام المتظاهرون برشق القوى الأمنية بالحجارة ورمي الزيت ما أدى إلى حدوث بعض الإصابات الطفيفة.

هذا وقد اتخذت عملية إجلاء العائلتين بعدا رمزيا، في هذا الإطار تريد الحكومة تأكيد سلطتها بعد أن أمر القضاء هذه العملية، في حين سيسعى اليمين المتطرف إلى إظهار صعوبة في إجلاء حتى عدد محدود جدا من المستوطنين من الضفة الغربية في إشارة إلى عدم تكرار الانسحاب السابق من قطاع غزة وإزالة المستوطنات فيه قبل عامين.

إلا أنه بموجب اتفاق مع السلطة الوطنية الفلسطينية انسحبت إسرائيل من 80 بالمئة من الخليل في العام 1997 واستمرت في احتلال جزء من وسط المدينة في محيط الحرم الإبراهيمي.

يذكر أن القيادة العسكرية الإسرائيلية قد أصدرت الاثنين أحكاما بالسجن بين سنتين وأربع سنوات في حق 12 عسكريا تمردوا على الأوامر ورفضوا المشاركة في عملية الإجلاء.

وقد أعلن نحو 30 جنديا من وحدة مشاة يدعمهم نواب وحاخامات قوميون رفضهم المشاركة حتى غير المباشرة في هذه العملية.

XS
SM
MD
LG