Accessibility links

هآرتس: أولمرت يدرس عرضا يتضمن مبادلة كتل استيطانية بأراض عربية داخل إسرائيل


نقلت صحيفة هآرتس الإسرائيلية الثلاثاء عن معاونين للرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز قولهم إن رئيس الوزراء الإسرائيلي أيهود أولمرت يدرس إطاراً جديداً للسلام، تعرض إسرائيل فيه مبادلة أراضٍ مع الفلسطينيين تعادل بنسبة 100 في المئة الأراضي التي احتلتها إسرائيل عام 1967، بحيث تحافظ على الكتل الاستيطانية داخل الضفة الغربية وتبادلها بأراضٍ إسرائيلية.

وقالت المصادر للصحيفة إن العرض تمت صياغته بينما كان بيريز نائباً لرئيس الوزراء وتم تقديمه لأولمرت بعد أيام قليلة من توليه منصب الرئيس.

إلا أن مكتب رئيس الوزراء نفى وجود مثل هذا العرض الثلاثاء، وقال في بيان له: "نود أن نوضح أن مثل هذه الخطة لم تؤخذ بعين الاعتبار، ولم تطرح للنقاش في أي مجلس".

وذكرت الصحيفة أن الخطة تشمل مفاوضات على اتفاق على الوضع النهائي وكيفية تطبيقه، والخطة شبيهة بالاتفاق الذي تم التوصل إليه بين بيريز وأبو علاء في نهاية عام 2001.

وقالت الصحيفة إن إسرائيل سوف تقترح على الفلسطينيين التفاوض حول مبادلة أراض إسرائيلية مقابل إبقائها على الكتل الاستيطانية التي تشمل 5 في المئة تقريباً من مساحة الضفة الغربية.

وأضافت الصحيفة أن إسرائيل تنظر أيضاً في خيارات لمبادلة كتل استيطانية في الضفة الغربية بكتل من المجتمعات العربية داخل إسرائيل وذلك بالاتفاق مع السكان.

وقالت الصحيفة إن أولمرت لم يقرر بعد على تفاصيل الخطة، غير أنه لم يستبعد أفكارها الأساسية.

وكان أولمرت ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس قد اتفقا الإثنين على توسيع التعاون بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية من أجل تسريع إحراز تقدم تجاه إقامة دولة فلسطينية وفقا لرؤية الرئيس بوش وخارطة الطريق.
XS
SM
MD
LG