Accessibility links

فرنسا تشيد بالانتخابات الفرعية في لبنان وسناتور أميركي يقول إنها كانت شفافة


أشادت وزارة الخارجية الفرنسية الثلاثاء بالانتخابات الفرعية التي جرت الأحد الماضي وقالت إنها جرت في ظروف جيدة رغم محاولات الترهيب التي تعرضت لها الديموقراطية في البلاد.

وقال المتحدث باسم الوزارة اوغ موريه للصحافيين: "عبر ملء المقعدين الشاغرين للنائبين بيار الجميل ووليد عيدو وعبر السماح لنائبين بالانضمام إلى صفوف البرلمان، تؤكد هذه الانتخابات التشريعية إرادة اللبنانيين باستعادة حياة سياسية طبيعية بعيدا عن الضغوط والعرقلة".

وأشار المتحدث إلى أن الانتخابات جرت في ظروف جيدة وكانت للناخبين فرصة التوجه إلى صناديق الاقتراع بحرية رغم الاعتداءات ومحاولات الترهيب التي تعرضت لها الديموقراطية اللبنانية، حسب تعبيره.

وقال موريه: "إن كل هذه العناصر تعزز الضرورة الملحة لحل الأزمة السياسية الحالية في روح من الحوار والتسويات".

إشادة أميركية

كما أشاد عضو الكونغرس الأميركي السناتور كريستوفر شايز بالانتخابات الفرعية في لبنان وقال إنها جرت بشفافية.

وأضاف شايز عقب لقائه برئيس الوزراء فؤاد السنيورة في بيروت وعدد من المسؤولين إن هذه هي الطريقة التي يجب أن تعمل الديموقراطية من خلالها.

وكانت الانتخابات الأخيرة قد اتسمت بحدة بالغة وأسفرت نتائجها عن فوز مرشح الأكثرية في بيروت فيما فاز مرشح المعارضة في منطقة المتن.
XS
SM
MD
LG