Accessibility links

نواب فرنسيون يطالبون التحقيق حول دور فرنسا في إطلاق سراح الطاقم الطبي البلغاري من ليبيا


تقدم النواب الاشتراكيون الفرنسيون الأربعاء بطلب تشكيل لجنة برلمانية للتحقيق من وجود مقايضة بين تحرير خمس ممرضات وطبيب بلغاريين وتوقيع اتفاقيات بين فرنسا وليبيا.

وكان الحزب الاشتراكي قد أعلن الأسبوع الماضي نيته التقدم بطلب لتشكيل مثل هذه اللجنة. ووافق على مبدأ هذا الطلب زعيم الحزب الاشتراكي، كما أعلن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي تأييده لهذا الإجراء.

ونفت الرئاسة والحكومة الفرنسيتين تقديمهما أي مقابل للإفراج عن الفريق الطبي البلغاري في 24 يوليو/تموز الماضي، حيث لعبت فرنسا دورا هاما فيه.
وأشار النواب الاشتراكيون في قرارهم إلى رغبتهم في معرفة الشروط الصحيحة لهذا الإفراج وبروتوكولات التعاون الموقعة بين فرنسا وليبيا غداة إطلاق سراح الفريق البلغاري.

وأضافوا أن تصادف الحدثين والضبابية والتصريحات المتناقضة التي أحاطت بمضمون هذه الاتفاقات وكذلك أيضا، وربما على وجه الخصوص، طبيعة المصالحة بين فرنسا ودولة تنتهك حقوق الإنسان والقوانين الدولية، تستحق أن يطلع عليها الفرنسيون اطلاعا كاملا وحياديا.
XS
SM
MD
LG