Accessibility links

مدينة نغازاكي تحيي ذكرى قصفها بقنبلة ذرية وسط تنديد ياباني بمخاطر انتشار الاسلحة النووية


احيت مدينة ناغازاكي في جنوب اليابان الخميس ذكرى القصف بالقنبلة الذرية الذي استهدفها قبل 62 عاما وسط تنديد من مخاطر انتشار الاسلحة النووية في العالم. ووقف الاف الاشخاص دقيقة صمت لحظة سقوط القنبلة الذرية الاميركية على المدينة في 9 اغسطس/اب1945 .
وسقوط هذه القنبلة الذرية الثانية والاخيرة في التاريخ اوقع اكثر من 70 الف قتيل بعد ثلاثة ايام على القاء قنبلة اولى في هيروشيمااوقع 140 ألف قتيل.
وأدى هذا القصف بالسلاح الذري الى استسلام اليابان في 15 اغسطس/اب 1945 وانتهاء الحرب العالمية الثانية.
وقال توميهيسا تاو رئيس بلدية ناغازاكي "نواجه ازمة حيث يتم الاستخفاف حتى بمبدأ عدم نشر الاسلحة النووية" منددا بباكستان والهند وكوريا الشمالية او حتى ايران بسبب جهود هذه الدول في مجال تطوير اسلحة نووية تحت ذريعة الدفاع عن النفس.
وأضاف أنه مع ظهور قوى نووية جديدة، تزيد مخاطر استخدام الاسلحة وتسرب التكنولوجيا. وذكر رئيس الوزراء الياباني شينزو ابيه في الحفل نفسه بان "اليابان، الدولة الوحيدة التي تعرضت للقصف بالسلاح الذري، تتحمل مسؤولية نقل هذه التجربة للمجموعة الدولية".
XS
SM
MD
LG