Accessibility links

حامد كرزاي يندد بخطف الاجانب في افتتاح مؤتمر أعيان وزعماء القبائل الباكستانية والافغانية


ندد الرئيس الافغاني حامد كرزاي بخطف الاجانب الذي تمارسه حركة طالبان في افغانستان مشيرا الى ان التاريخ الافغاني لم يشهد إطلاقا عملية خطف للنساء. وتساءل كرزاي في افتتاح اعمال مؤتمر الاعيان لزعماء ورجال القبائل الباكستانيين والافغان اللويا جيرغا:

" من يقوم بقتل الشعب الافغاني وقتل علماء افغانستان ومن يقتل النساء والاطفال الذين يذهبون الى المدارس ومن يختطف الاجانب ؟ من الذي يقوم بهذه الافعال ويخطف النساء؟ إن هذه الافعال لم تحدث في التاريخ الافغاني ابدا وكان الافغان عندما يشاهدون إمرأة في قافلة يشيحون بنظرهم عنها".

ويذكر ان أعمال مؤتمر "اللويا جيرغا" لإحلال السلام الذي يرمي الى التصدي لعمليات طالبان يضم 700 من الزعماء القبليين والدينيين الافغان والباكستانيين

وقد أعلنت وزارة الداخلية الافغانية الخميس أن قنبلة يدوية الصنع انفجرت مساء الاربعاء في شرق كابل قبل ساعات من بدء الاجتماع . وصرح المتحدث باسم الوزارة زماري بشاري بان انفجار العبوة لم يسفر عن ضحايا لكنه الحق اضرارا طفيفة بسيارة تابعة للشرطة. وقال بشاري إنه لا علاقة للحادث باجتماع مجلس الاعيان التقليدي الذي يضم زعماء قبليين ودينيين في حرم الجامعة التقنية الواقعة في غرب المدينة.

وكانت الاجراءات الامنية التي اتخذت بمناسبة عقد هذا الاجتماع الذي يستمر ثلاثة ايام مشددة للغاية. و يشارك في هذا المؤتمر رئيس الوزراء الباكستاني شوكت عزيز الذي تغيّب عنه الرئيس الباكستاني برويز مشرف. وقد وصل شوكت عزيز الخميس الى كابل لهذه الغاية. واوضح المسؤول الثاني في السفارة الباكستانية في كابل آصف دوراني ان عزيز وصل برفقة ثلاثة وزراء وسيعقد اولا "لقاء ثنائيا مع الرئيس كرزاي".

وقال بشاري إنه تم اتخاذ تدابير أمنية صارمة خلال اجتماعات اللويا جيرغا. واعرب عن اعتقاده بأن الامور ستسير بشكل جيد مشيرا الى ان 2500 شرطي نشروا لضمان امن المشاركين. وافاد مراسل وكالة الأنباء الفرنسية ان الطرقات المؤدية الى موقع عقد الاجتماع اغلقت ونشر الجيش في محيط المنطقة اعدادا كبيرة من قواته بما في ذلك قرب فندق انتركونتننتال الذي ينزل فيه 150 صحافيا معتمدا.
XS
SM
MD
LG