Accessibility links

رفسنجاني يستبعد توصل المحادثات الأميركية الإيرانية حول الملف العراقي إلى نتائج إيجابية


استبعد الرئيس الإيراني الأسبق ورئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام علي أكبر هاشمي رفسنجاني أن تتوصل المحادثات الأميركية الإيرانية حول ملف الأمن العراقي إلى نتائج إيجابية ما لم تغير واشنطن مواقفها إزاء طهران.

وأشار رفسنجاني في خطبة الجمعة إلى ثلاثة اجتماعات عقدت بين الأميركيين والإيرانيين في بغداد منذ نهاية مايو/أيار وشكل على أثرها لجنة ثلاثية مع العراق لحل الموضوع الأمني.
وقال رفسنجاني: "إن مباحثات قليلة الجدوى بدأت ونأمل أن تؤخذ الوقائع في الاعتبار. حتى الآن لم يعط الأميركيون مؤشرات جيدة ويقولون في كل اجتماع أننا نتدخل في العراق".
وأضاف رفسنجاني: "إذا لم ننتقد احتلال العراق فإن تلك المناقشات لن تثمر كثيرا".

يذكر أن واشنطن تتهم إيران بأنها وراء جزء من العمليات التي تستهدف قواتها عبر دعمها لميليشيات شيعية وهو ما تنفيه إيران.

إلا أن طهران جددت ربط استعادة العراق لاستقرار بانسحاب الجيش الأميركي منه وذلك خلال زيارة رئيس الوزراء العراقي الأخيرة إلى إيران.
XS
SM
MD
LG