Accessibility links

مجلس إنقاذ الأنبار يستعد لإجراء مشاورات مع المالكي بشأن استبدال وزراء التوافق


يستعدُ مجلسُ إنقاذ الأنبار لإجراءِ مشاوراتٍ مع رئيس الوزراء نوري المالكي بشأنِ اختيارِ وزراءَ بدلاء عن وزراءِ جبهةِ التوافق المستقيلين.

وقد كشف عضو مجلس إنقاذ الأنبار الشيخ جبار الفهداوي في حديث لـ"راديو سوا" عن لقاء مرتقب بين أمير عشيرة الدليم الشيخ علي آل حاتم ورئيس الوزراء نوري المالكي للتباحث بشأن اختيار بدلاء لوزراء جبهة التوافق، موضحا ذلك بقوله:
"عندنا لقاء قريب إن شاء الله مع الشيخ آل حاتم ورئيس الوزراء، ومن ثم سيتم ترشيح الأسماء. مشاركتنا لن تكون في (حكومة المالكي)، بل هي نعتبرها حكومة عراقية وطنية وجادة بالوضع الأمني العراقي".

" رفضنا استقبال الدليمي في الأنبار "

وحول زيارة عدنان الدليمي أحد قادة جبهة التوافق إلى الأنبار ولقائه بأعضاء مجلس إنقاذ الأنبار، علّق الفهداوي قائلا لـ"راديو سوا":
"هو بالفعل أتى للأنبار، لكن لم يلتق بمجلس إنقاذ الأنبار ولا نحن التقينا به، ونحن رفضنا حتى استقباله".

من جهته، رفض أمير عشيرة الدليم الشيخ علي آل حاتم المشاركة في الحكومة الحالية، مشيرا إلى ضرورة التمييز بين عشائر الأنبار والكيانات السياسية التي تمثل المحافظة، وقال:
"ندخل الحكومة على أي أساس؟ على أنقاذ التوافق أو التركة التي خلفتها الوجوه السياسية؟ نحن لا ندخل في هكذا عملية. كل يمثل وجهة نظره، أما بالنسبة لما يسمى بصحوة العراق، فهذه الصحوة تمثل نفسها ولا تمثل عشائر الأنبار، عشائر الأنبار لا دخل لها بالحكومة أو السياسية، سندخل السياسية من خلال الانتخابات القادمة".

وقد أكد مقربون من رئيس الحكومة أن المالكي يسعى إلى اختيار مرشحين من العرب السنة للحفاظ على حكومة الوحدة الوطنية.

مراسل "راديو سوا" في الأنبار كنعان الدليمي والتفاصيل:

XS
SM
MD
LG