Accessibility links

طالبان تقول إن إطلاق سراح الرهينتين الكوريتين الجنوبيتين هو مسألة وقت


أعلن متحدث باسم طالبان الأحد أن رهينتين كوريتين مريضتين مازالتا في يد طالبان وأنه سيتم الإفراج عنهما بسرعة.

وقال قاري محمد يوسف إن مجلس قيادة طالبان إتخذ قرار الإفراج عن السيدتين وأنها مسألة وقت قبل تسليمهما إلى الحكومة.

وكان المتحدث باسم طالبان قد قال مساء السبت أنه تم الإفراج عن السيدتين وأنهما ستصلان قريبا إلى مدينة غزنة القريبة من مكان إختطاف الرهائن الكوريين الجنوبيين.

من جهتها امتنعت الحكومة الكورية الجنوبية الأحد عن التعليق ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مسؤول حكومي قوله إن صول لاتملك أي تعليق على هذه التقارير مؤكدا أن الاتصال مازال مستمرا مع طالبان على أن يبدأ ديبوماسيون كورويون يوما ثالثا من المحادثات مع طالبان الأحد.

وكانت بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في أفغانستان قد قالت إن المحادثات الخاصة بالرهائن الكوريين الجنوبيين المحتجزين لدى طالبان التي ترعاها اللجنة قد انتهت دون الإعلان عن أي نتائج بينما أعلن متحدث باسم طالبان قبل المحادثات أن أزمة الرهائن ستحل خلال يومين. وقال قاري بشير، أحد المفاوضين باسم طالبان والذي كان يتحدث أمام صحافيين في غزنة: "لدينا أمل كبير في أن تحل هذه الأزمة السبت أو الأحد".

وأضاف أن الرهائن بخير وسعداء وليس لديهم أي مشكلة وهم في أمان تام. جدير بالذكر أن مفاوضات مباشرة تدور بين موفدين إثنين من طالبان ووفد جنوبي كوري في غزنة جنوب أفغانستان.
XS
SM
MD
LG