Accessibility links

اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ترحب بجهود الوساطة العربية بين فتح وحماس


دعت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية إلى التوصل إلى إتفاق تفصيلي يحل كل قضايا الوضع النهائي مع إسرائيل مع ضمانات دولية وجداول زمنية.

وقالت اللجنة التنفيذية في بيان لها صدر في ختام إجتماع لها إن كل الأصوات التي تصدر عن أطراف فلسطينية متطرفة وبعض القوى الإقليمية المتواطئة معها، تبشر سلفاً بإفشال فكرة المؤتمر الدولي وتعمل على إحباطه، دون أن تلاحظ التوافق بين موقفها هذا ومواقف إسرائيلية متطرفه كما قال البيان.

ويقول مراسل "راديو سوا" في رام الله نبهان خريشه إن اللجنة التنقيذية دعت الحكومة الفلسطينية إلى مواصلة جهدها الإيجابي من أجل التخفيف من معاناة الشعب الفلسطيني في قطاع قطاع غزة سواء بسبب ما وصفته بالأعمال الإرهابية التي يتعرضون لها على يد انقلابيي حماس، أو بفعل الحصار الجائر الذي يتعرضون له بعد أن نفذت حماس عملها ضد وحدة الوطن والشعب،على حد تعبيرها، كما رحبت اللجنة التنفيذية بجهود الوساطة العربية بين فتح وحماس ورأت في تلك المواقف دليلاً على الحرص الأخوي على شعب فلسطين وقضيته الشرعية إلا أنها أكدت على إستحالة إجراء أي حوار قبل إنهاء الانقلاب وعودة الشرعية إلى قطاع غزة على حد تعبير البيان.

إعتقالات في الضفة الغربية

ميدانيا، نقل مراسل "راديو سوا" في رام الله نبهان خريشه عن مصادر عسكرية إسرائيلية قولها إن القوات الإسرائيلية إعتقلت مساء السبت وفجر الأحد سبعة فلسطينيين في أنحاء مختلفة من الضفة الغربية ممن تتهمهم بالإنتماء إلى تنظيمات فلسطينية مختلفة .

وعلى حاجز عسكري مقام إلى الجنوب من رام الله إعتقل الجنود شابا فلسطينيا قالوا إن بحوزته سكينا . وقال راديو الجيش الإسرائيلي إن عبوتين ناسفتين إنفجرتا بالقرب من قوة عسكرية إسرائيلية كانت تقوم بنشاطات في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية كما تعرضت نفس القوة إلى إطلاق النار من قبل ناشطين فلسطينيين دون وقوع إصابات أو أضرار وذلك طبقا لما ذكره راديو الجيش.
XS
SM
MD
LG