Accessibility links

أبو الغيط: مصر لا تسمح لأي طرف حتى لو كان الولايات المتحدة بالتدخل في شؤونها الداخلية


أعلن وزير الخارجية المصري احمد أبو الغيط الأحد أن بلاده ترفض أي تدخل من حليفها الأميركي في شؤونها الداخلية، وذلك ردا على تصريحات وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس حول استمرار حبس المعارض أيمن نور.
وقال أبو الغيط في بيان إنه رغم متانة العلاقات المصرية الأميركية ورسوخها، إلا أن مصر لا تعتبر ذلك مدعاة للسماح لأي طرف حتى لو كان الولايات المتحدة بالتدخل في شؤونها الداخلية.
وأضاف أبو الغيط أن الولايات المتحدة أصبحت أكثر إدراكا لهذه الحقيقة، حتى وان كانت التصريحات الصحافية لكبار مسؤولي الإدارة بما في ذلك وزيرة الخارجية قد تعطي انطباعا بغير ذلك.
وقال أبو الغيط إن الشأن المصري هو شأن يخص مصر والقانون المصري سيد على أرض مصر وان محاولات البعض للتدخل مرفوضة.
وكانت رايس قد أعربت في الثاني من أغسطس/آب عن خيبة أملها بعد قرار المحكمة الإدارية عدم الإفراج عن أيمن نور لأسباب صحية. وكانت محكمة الجنايات المصرية قضت في ديسمبر/كانون الأول 2005 بسجن أيمن نور خمس سنوات بعدما إدانته بتزوير توكيلات رسمية لتأسيس حزب الغد الذي كان يترأسه.
وتؤكد عائلة المعارض ومنظمات للدفاع عن حقوق الإنسان أن وضعه الصحي تدهور كثيرا في السجن، علما بأنه يعاني من داء السكري.
XS
SM
MD
LG