Accessibility links

الجيش الأميركي يشن عملية عسكرية في العراق بغرض الضغط على المتطرفين وعناصر القاعدة


شن الجيش الأميركي عملية عسكرية واسعة النطاق في العراق أطلق عليها اسم "ضربة الشبح"، تستهدف تفكيك شبكة تنظيم القاعدة في العراق والميليشيات الشيعية.

وأشار بيان عسكري أميركي إلى أنّ العملية تشمل عمليات متزامنة في عدد من المناطق العراقية لكنها تركز على مطاردة ما تبقى من الإرهابيين من تنظيم القاعدة وعناصر متطرفة مدعومة من إيران.

وقال اللفتنانت جنرال راي اوديارنو إن قوات التحالف مستمرة في تحقيق نجاحاتها وبسط الأمن في مختلف مدن العراق وأن الهدف من عملياتها العسكرية هو الاستمرار في الضغط على عناصر القاعدة والمتطرفين في العراق من أجل احتواء قدراتهم.

اعتقال قيادي في القاعدة اسمه صدام

وأعلن العميد رائد شوكت مدير شرطة كربلاء جنوب بغداد اعتقال قيادي بارز في تنظيم القاعدة في العراق، يدعى "صدام حسين" وهو المسؤول عن تنفيذ أعمال إرهابية في مناطق متفرقة جنوب بغداد.

وأشار شوكت إلى أن التحقيق كشف تورط المعتقل بأعمال قتل وتهجير طائفي وتفجير سيارات مفخخة وعبوات ناسفة في مناطق متفرقة شمال بابل وكربلاء.

وهجمات في مناطق عدة

وقد أعلنت مصادر أمنية عراقية مقتل ثلاثة أشخاص بينهم أحد زعماء عشائر الجبور، وإصابة آخرين بجروح في هجمات متفرقة الاثنين في العراق.

ففي كركوك، أعلنت الشرطة مقتل محسن عبد الله الجبوري 65 عاما أحد زعماء عشائر الجبور في قضاء الحويجة فجر الاثنين.

وأوضح أن مسلحين مجهولين هاجموا الجبوري في منزله مما أدى إلى مقتله على الفور وإصابة شقيقه ونجله بجروح.

وفي تكريت، أعلنت الشرطة أن مسلحين مجهولين اغتالوا فتاة 15عمرها عاما وخطفوا والدها بعد مداهمة منزلهما في ساعة متأخرة من ليلة الأحد.

وقال مصدر في الشرطة ببغداد إن ثلاثة أشخاص أصيبوا بجروح جراء سقوط قذيفة هاون في منطقة الغدير شرق بغداد.

وفي الحلة جنوب بغداد أفاد الملازم كريم الشمري من الشرطة أن مسلحين مجهولين يستقلون سيارة مدنية اغتالوا جنديا عراقيا.
XS
SM
MD
LG